اقتصاد مصر

شهادة الـ18% تسحب 423 مليار جنيه من السيولة في مصر

منذ إطلاقها قبل أسبوعين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

كشفت بيانات رسمية حديثة أن شهادة الـ18% التي تم الإعلان عنها في مصر قبل أسبوعين، تمكنت من جذب نحو 423 مليار جنيه منذ إطلاقها الاثنين قبل الماضي.

ووفق بيان، أعلن البنك الأهلي المصري وبنك مصر ارتفاع حصيلة شهادات الادخار ذات العائد المرتفع 18%، والتي أطلقها البنكان عقب قرار البنك المركزي المصري رفع سعر الفائدة بنسبة 1%، لتبلغ نحو 423 مليار جنيه حتى نهاية يوم عمل أمس الإثنين.

مادة اعلانية

وتهدف الإجراءات التي أعلنها البنك المركزي المصري قبل أسبوعين، إلى امتصاص جزء من السيولة المتاحة في السوق المحلي، وذلك في إطار إجراءات وقف معدلات التضخم التي تواصل الارتفاع منذ بداية العام الحالي.

وقال نائب رئيس البنك الأهلي المصري، يحيي أبوالفتوح، إن حصيلة البنك الأهلي المصري من بيع شهادات ذات عائد 18% بلغت نحو 285 مليار جنيه، خلال أسبوعين من بداية طرحها.

وأكد أن البنك الأهلي المصري مستمر في إصدار الشهادة، مشيراً إلى أن حصيلة شركة الأهلي للصرافة من بيع المواطنين للعملات الأجنبية والعربية زادت بأكثر من 50% خلال الفترة الماضية.

وأوضح أبوالفتوح، أن البنك الأهلي قام بطرح شهادة تحت مسمى الشهادة البلاتينية السنوية ذات العائد الشهري والبالغ نحو 18% سنويا بداية من 1000 جنيه ومضاعفاتها.

من جهته، قال رئيس مجلس إدارة بنك مصر، محمد الإتربي، إن حصيلة مصرفه من بيع الشهادات 18% بلغت نحو 138 مليار جنيه خلال أسبوعين من إعادة طرحها من جديد، حيث أعاد بنك مصر إصدار الوعاء الادخاري الجديد تحت مسمى شهادة (طلعت حرب).

وتصدر الشهادة للأفراد الطبيعيين أو القصّر، كما يمكن الاقتراض بضمان الشهادة، بالإضافة إلى إمكانية إصدار بطاقات ائتمانية بضمانها.

ويمكن استرداد الشهادة بعد مضي 6 أشهر اعتبارا من يوم العمل التالي لتاريخ الشراء (تاريخ الإصدار).

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة