الفضاء

بعد 177 يوماً في الفضاء.. كبسولة "سبيس إكس" تغادر المحطة الدولية

23 ساعة ستستغرقها للعودة إلى الأرض

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

غادر رواد فضاء ناسا كايلا بارون، وراجا شاري، وتوم مارشبورن، ورائد فضاء وكالة الفضاء الأوروبية ماتياس مورير للصعود على متن مركبة الفضاء دراغون التابعة لشركة سبيس إكس، محطة الفضاء الدولية.

وغادرت الكبسولة "كرو دراغون" التابعة لسبيس إكس"، محطة الفضاء الدولية في حوالي الساعة 05:00 بتوقيت غرينتش، لبدء رحلة العودة إلى الأرض.

ويمكن للمتابعين حول العالم مشاهدة البث الحي الآن على تلفزيون ناسا، وتطبيق ناسا والموقع الإلكتروني للوكالة حيث تجري الاستعدادات لإغلاق الفتحة وفصل مركبة الفضاء عن محطة الفضاء الدولية لعودة مهمة SpaceX Crew-3 التابعة لناسا.

يأتي ذلك، بعد أن قضى الطاقم نحو 177 يوما في محطة الفضاء الدولية، فيما ستستغرق رحلة العودة ما يقرب من 23 ساعة.

ويستهدف طاقم Crew-3 العودة إلى الأرض في حوالي الساعة 12:43 صباحاً بتوقيت شرق الولايات المتحدة يوم الجمعة، 6 مايو، في المياه قبالة سواحل فلوريدا.

ومن المقرر أن تنطلق مركبة دراغون الفضائية، المسماة Endurance، من محطة الفضاء الدولية في الساعة 1:05 صباحاً يوم الخميس، 5 مايو، لبدء رحلة العودة.

وسوف يتم فصل مركبة دراغون لمغادرة محطة الفضاء، لتهبط في واحدة من سبع مناطق هبوط مستهدفة في المحيط الأطلسي أو خليج المكسيك قبالة سواحل فلوريدا.

وستقدم الرحلة الطويلة لرواد الفضاء بيانات هامة حول القدرة على التحمل، والأبحاث المهمة والحساسة عن الوقت.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.