شركات

كنتاكي تقدم أقدام الدجاج ضمن وجباتها في الصين.. ما علاقة النفط؟

بعد زيادة كبيرة في تكاليف الأعمال

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

لسنوات، تساءل عملاء كنتاكي KFC في الصين، عن سبب عدم بيع السلسلة لأقدام الدجاج التي تعد إحدى الوجبات "الشهية" والمفضلة في الصين.

مؤخراً، قالت الرئيسة التنفيذية لشركة Yum China المالكة لسلسلة كنتاكي، جوي وات: "يمكنني الآن إعلانها، في العام 2022، سنبيع أخيراً أقدام الدجاج".

لكن سبب التغيير قد يكون غريباً، إذ إنه لم يأت نزولاً عند رغبة عملاء الشركة، ولكن بسبب ارتفاع أسعار النفط.

قالت وات إن الإضافة كانت جزءاً من جهد أوسع من قبل السلسلة لزيادة الكفاءة واستخدام المزيد من مكوناتها، والتي شهدت أيضاً تقديم كنتاكي فرايد تشيكن لعروض مثل أجنحة الدجاج.

يأتي ذلك، بعد أن أدى الارتفاع الشديد في أسعار النفط والمواد الغذائية إلى زيادة كبيرة في تكاليف الأعمال.

أضافت وات: "نحاول استيعاب هذه الزيادة في أسعار السلع.. مع الاستفادة الكاملة من الدجاج.. هذا يعني استخدام كل جزء من الدجاج، "ما عدا الريش، على ما أعتقد"، وفقاً لما ذكرته في مقابلة مع شبكة "CNN".

يتزامن ذلك، مع انتهاء أصعب ربع يمر على شركة Yum China في تاريخها، إذ تمتلك الشركة التي تتخذ من شنغهاي مقراً لها سلاسل مطاعم KFC وPizza Hut وTaco Bell في الصين، حيث أثرت عمليات الإغلاق الأخيرة بسبب موجة كوفيد-19 على مئات الملايين، مما أدى إلى بقاء الكثيرين في المنزل لأسابيع متتالية.

ومن أبريل إلى يونيو، قالت Yum China إن المبيعات في المواقع المفتوحة لمدة عام على الأقل انخفضت بنسبة 16% مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق.

وتابعت وات: "كان يمكن أن يكون أسوأ. على الرغم من أن الربع الثاني كان الأكثر تحدياً حتى الآن"، إلا أن الانخفاض في حركة السير على الأقدام قابلته زيادة في الطلب على عمليات التوصيل للمنزل، والتي ارتفعت بنحو 8% في كنتاكي وبيتزا هت على أساس سنوي.

مع ذلك، كان على الشركة أن تتكيف مع هذا الوضع. ولذلك تراجعت خلال الربع الثاني عن التسويق والإعلان، وطلبت من أصحاب العقارات الإعفاء من الإيجار، وحثت مطاعمها على تحقيق أقصى استفادة مما لديهم.

وعلى الرغم من الرياح المعاكسة، تعهد وات بتجنب تسريح العمال هذا العام. وقالت: "سننظر في جميع فرص توفير التكاليف باستثناء تسريح العمال.. لدينا 450 ألف موظف و450 ألف أسرة علينا الاعتناء بها".

وأضافت أنها مصممة على الاحتفاظ بـ "شبكة أمان" لموظفيها، مضيفة أن الشركة لا تمنع افتتاح المتاجر أيضاً.

وعلى عكس سلاسل المطاعم الأخرى، امتنعت الشركة أيضاً عن رفع أسعار الوجبات. وبدلاً من ذلك، قررت السير في الاتجاه الآخر: محاولة جذب المزيد من العملاء بصفقات أفضل.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.