تويتر

ماسك يضع شرطا لاستكمال صفقة الاستحواذ على "تويتر"

تويتر ترفض ادعاء ماسك بأنه تعرض لخداع لإبرام صفقة الشراء

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قال الملياردير الأميركي أيلون ماسك، الرئيس التنفيدي لشركة السيارات الكهربائية "تسلا"، إن صفقة استحواذه على تويتر مقابل 44 مليار دولار يمكن أن تمضي قدماً إذا كشفت الشركة عن طريقة أخذ عينة من 100 حساب وكيفية إثبات أنها حسابات حقيقية.

وأفاد ماسك في تغريدة على تويتر، اليوم السبت: "إذا تبين أن إفصاحات الشركة بخصوص هذا الأمر لهيئة الأوراق المالية والبورصات الأميركية زائفة فعلياً، فلا ينبغي أن يحدث ذلك".

ورداً على سؤال أحد مستخدمي تويتر عما إذا كانت لجنة الأوراق المالية والبورصات الأميركية تحقق في "مزاعم مشكوك في صحتها" للشركة، غرد ماسك: "سؤال جيد، لماذا لا يقومون بذلك؟"، وفق ما نقلته رويترز.

ورفضت تويتر يوم الخميس ادعاء ماسك بأنه تعرض لخداع لإبرام صفقة الشراء، قائلة إنها "غير قابلة للتصديق ومخالفة للحقيقة".

وأفادت تويتر: أنه "وفقاً لقول لماسك، فقد تعرض هو - الملياردير المؤسس للعديد من الشركات ويقدم له المشورة العديد من المصرفيين والمحامين في وول ستريت - للخداع من تويتر لتوقيع اتفاقية دمج بقيمة 44 مليار دولار. هذه الرواية غير قابلة للتصديق ومخالفة للحقيقة كما تبدو".

ورفع ماسك دعوى مضادة على تويتر في 29 يوليو ، مما أدى إلى تصعيد المعركة القانونية ضد شركة تويتر بسبب محاولته الابتعاد عن عملية الشراء البالغة 44 مليار دولار.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.