عملات مشفرة

"ناسداك" تنضم لكبرى المؤسسات المالية في سباق التشفير

أطلقت وحدة جديدة ستبدأ بنشاط حفظ الأصول الرقمية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
3 دقائق للقراءة

تستعد شركة ناسداك Nasdaq Inc - ثاني أكبر بورصة للأوراق المالية - للاستفادة من زيادة الإقبال على العملات المشفرة بين كبار المستثمرين.

ومن المقرر أن تقدم مجموعة جديدة مخصصة للأصول الرقمية في البداية خدمات حفظ لعملة بيتكوين وإيثر للمستثمرين المؤسسيين، وفقاً لما ذكره، نائب الرئيس التنفيذي للشركة ورئيس أسواق أميركا الشمالية، تال كوهين. كما عيّنت ناسداك، إيرا أورباخ، الذي أدار خدمات الوسيط الرئيسي في بورصة جيميني المشفرة، لترأس وحدة الأصول الرقمية الجديدة في ناسداك.

يأتي ذلك، فيما تعمل أكبر الشركات في وول ستريت على تعميق مشاركتها مع استمرار اهتمام المستثمرين المؤسسيين على الرغم من الانكماش الاقتصادي الذي كلف الشركات فقدان العديد من الوظائف وخفض الأجور.

ودخلت شركة بلاك روك في شراكة مع كوينباس غلوبال لتسهيل تداول بيتكوين على المستثمرين وبعد فترة وجيزة عرضت أول منتج استثماري لها مباشرة مبني على العملة المشفرة. فيما ستبدأ EDX Markets، وهي بورصة جديدة مدعومة من قبل Charles Schwab Corp. وFidelity Digital Assets وCitadel Securities وVirtu Financial من بين آخرين، في تداول بعض العملات المشفرة هذا العام.

وقال أورباخ في مقابلة "نعتقد أن الموجة التالية من الثورة ستكون مدفوعة بتبني مؤسسي جماهيري". "لا يمكنني التفكير في مكان أفضل من ناسداك لجلب هذه الثقة والعلامة التجارية إلى السوق".

وبصفتها أميناً للحفظ للأصول الرقمية - وهي خطوة تنتظر الموافقة من إدارة الخدمات المالية في نيويورك - ستتنافس ناسداك مع شركات التشفير مثل كوينباس وAnchorage Digital وBitGo، إذ يوفر عدد صغير من الشركات المالية، بما في ذلك BNY Mellon وState Street، خدمة أمين حفظ تشفير للمؤسسات، على الرغم من أن التوجيهات المحاسبية الصادرة عن لجنة الأوراق المالية والبورصات جعلت الاحتفاظ بالعملات المشفرة نيابة عن العملاء أكثر كثافة لرأس المال.

وقال كوهين في مقابلة مع "بلومبرغ"، اطلعت عليها "العربية.نت": "الحفظ نشاط أساسي، يمكن البناء عليه والبدء في تطوير حلول أخرى، وتقديم خدمات التنفيذ، وخدمات السيولة، والتفكير في كيفية دعمنا للأسواق الجديدة".

وأضاف كوهين أنه في حين أن ناسداك ليس لديها خطط فورية لإطلاق بورصة عملات رقمية، فإنها ستقيم الفرصة بناءً على البيئة التنظيمية والمشهد التنافسي.

ركزت ناسداك على تنويع مصادر إيراداتها بما يتجاوز أعمال التبادل حيث يتم تداول الأسهم في الشركات العامة. لقد استثمرت في البرامج والبيانات والعروض الأخرى. كما تستعين الشركة بمصادر خارجية لبرامجها الخاصة لمشغلي التشفير، بما في ذلك أدوات المراقبة والتداول.

وقال أويرباخ، إن الفريق يتطلع إلى البناء داخلياً والتوظيف خارجياً، ليصل إلى 40 شخصاً بحلول نهاية العام.

قامت Nasdaq أيضاً بتوسيع التكنولوجيا التي تقدمها لشركات التشفير المرتبطة ببرامج الحماية ومكافحة الجريمة، بما في ذلك من خلال منتج Verafin and Surveillance الخاص بالشركة، والذي يمكن أن يساعد في التحقيق والإبلاغ عن حالات غسل الأموال والاحتيال والتلاعب للبنوك والشركات التجارية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.