خاص

VentureX للعربية: تويتر في طريقها لتعود إلى كونها شركة ناشئة بسبب سياسات ماسك

ماسك يعود بأسس الشركة إلى وضعها الأول منذ نشأتها

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

قال المدير الشريك لدى شركة VentureX يوسف حميد الدين، إن إجراءات إيلون ماسك منذ استحواذه على تويتر تشكل عبئا كبيرا على المنصة وتقودها إلى الخلل في عملها.

وأضاف حميد الدين في مقابلة مع "العربية"، أن سياسات ماسك ستؤدي بهزة غير طبيعية بشركة "تويتر" لتعود إلى كونها شركة ناشئة في بدايتها.

ويرى حميد الدين، أن ماسك يعود بأسس الشركة إلى وضعها الأولى، مع قيامه بمراجعة هيكلة نموذج الأعمال بالكامل.

وتابع: "أن التصريحات السابقة لماسك تضمنت أنه يستهدف إعادة هيكلة العمل داخل تويتر، وهذا بالفعل ما بدأ في تطبيقه، ومن الصعب على الكثير من الموظفين قبول ذلك".

وأضاف أنه من المحتمل أن تدار الشركة على أقل حد من الموارد المطلوبة، متوقعا أن حدوث انهيار في تويتر سيكون بسبب الوضع المالي فيها.

وتوقع خبراء التكنولوجيا، أن تؤدي الاستقالات وتسريح موظفين من تويتر إلى جعل المنصة أكثر عرضة للاختراق والأعطال.

وتواصل شركة "تويتر" خسارة مهندسين وعاملين آخرين، بعد أن منحهم المالك الجديد إيلون ماسك خيار التعهد بالعمل "الشاق" أو الاستقالة مع الحصول على مكافأة نهاية الخدمة.

ولجأ بعض الموظفين إلى منصة التواصل الاجتماعي للإعلان عن استقالتهم بعد الموعد النهائي الذي حدده ماسك لهم لتقديم التعهد.

ولجأ آخرون إلى منتدى خاص لمناقشة خططهم للرحيل عن الشركة، وطرحوا أسئلة حول كيفية تعرض تأشيراتهم الأميركية للخطر أو ما إذا كانوا سيحصلون على تعويضات إنهاء الخدمة الموعودة.

ومنذ استحواذه على "تويتر" قبل أقل من ثلاثة أسابيع، أقال ماسك نصف الموظفين بدوام كامل في الشركة، والبالغ عددهم 7500، وعدداً لا يحصى من المتعاقدين المسؤولين عن الإشراف على المحتوى وجهود حيوية أخرى.

كما قام بفصل كبار المسؤولين التنفيذيين في يومه الأول كمالك لموقع "تويتر"، بينما غادر آخرون طواعية في الأيام التالية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة