وول ستريت

"ليست رائعة".. هكذا علقت شركات أميركية على آخر نتائج فصلية في 2022

هناك بعض الخسائر الحادة والمخيبة للآمال في الأرباح

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

كشف استطلاع حديث، أن حوالي 99% من شركات مؤشر "ستاندرد آند بورز 500" أكدت أن نتائج الربع الرابع من العام 2022 "ليست رائعة".

وتفوقت الشركات المدرجة في المؤشر على تقديرات أرباح المحللين بمتوسط 1.3% فقط في الربع الأخير. بالنسبة للسياق، فإن هذا يمثل انخفاضًا في متوسط مؤشر 5 سنوات البالغ 8.6%.

ووفق البيانات المتاحة، كانت هناك بعض الخسائر الحادة والمخيبة للآمال في الأرباح حيث تشعر الشركات الأميركية بتداعيات التضخم ورفع الاحتياطي الفيدرالي لأسعار الفائدة.

وحققت شركات التكنولوجيا أداءً سيئًا هذا الموسم، حيث سجلت شركة "أبل" خسارة نادرة في الأرباح، بينما لم تحقق "إنتل" و"ألفا بت" الشركة الأم لشركة "غوغل" أيضًا التوقعات.

لكن كل النتائج لم تكن دون التوقعات، حيث حققت شركات النفط الكبرى - مثل شيفرون وكونوكو فيليبس وإكسون وشل - أكثر سنواتها ربحية في التاريخ.

كما سجلت شركة "تسلا" إيرادات قياسية وتجاوزت توقعات الأرباح. أيضاً، تجاوزت متاجر التجزئة الكبيرة في الصناديق "تارجت" و"وول مارت" التقديرات مع استمرار المستهلكين الأميركيين في الإنفاق.

وفي التوقعات، من المرجح أن تنخفض أرباح الشركات لأول مرة منذ عام 2020. حيث تسير شركات مؤشر "ستاندرد آند بورز 500" على المسار الصحيح للإبلاغ عن انخفاض بنسبة 4.6% في الأرباح على أساس سنوي، وفقًا لبيانات "فاكتست". ومن شأن ذلك أن يمثل أول انخفاض في أرباحهم منذ الربع الثالث من عام 2020، عندما أغلقت جائحة كوفيد قطاعات كبيرة في الاقتصاد.

لكن في الوقت نفسه، فإن التوقعات القاتمة كثيرة. وقد أصدرت حوالي 81 شركة توجيهات سلبية لأرباح السهم للربع الأول من عام 2023، وهذا أعلى بكثير من 23 شركة أبلغت عن توجيهات إيجابية. ولم يكن هناك نقص في التنبؤات المنذرة من كبار المسؤولين التنفيذيين على مكالمات الأرباح هذا الموسم.

وفيما تفوقت "وول مارت" على تقديرات الربع الماضي، لكنها خفضت أيضًا توقعات الأرباح المستقبلية. وقال الرئيس التنفيذي لشركة "هوم ديبت"، تيد ديكر، إنه يشعر بالقلق من أن المستهلكين أصبحوا أقل مرونة في التعامل مع الاقتصاد. وأضاف: "لاحظنا بعض التباطؤ في بعض المنتجات والفئات، والذي كان أكثر وضوحًا في الربع الرابع".

ويبدو أن تجار "وول ستريت" يضعون في حساباتهم موسم الأرباح الصعب. يقول موقع "فاكتست"، إن السوق "يكافئ مفاجآت الأرباح الإيجابية بأكثر من المتوسط ويعاقب على مفاجآت الأرباح السلبية أقل بكثير من المتوسط في الربع الرابع".

أيضاً، فإن التضخم لا يزال يمثل مشكلة كبيرة، حيث استشهدت أكثر من 325 شركة في مؤشر "ستاندرد آند بورز 500" بمصطلح "التضخم" خلال مكالمات أرباحها للربع الرابع. وهذا أعلى بكثير من متوسط 10 سنوات البالغ 157 نقطة، وفقًا لعمليات البحث في مستندات "فاكتست".

لكن يبدو أن المخاوف بشأن ارتفاع الأسعار تتضاءل. حيث انخفض عدد الشركات التي أشارت إلى التضخم بنسبة 20%.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.