خاص

"الرقابة المالية" للعربية: تعديلات نظام "الشورت سيلينغ" في مصر خلال شهر

كشف عن قيد 4 شركات عبر نظام القيد المؤقت بينها شركتان بقائمة الطروحات الحكومية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

كشف رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية في مصر، محمد فريد، في مقابلة مع "العربية"، أن التعديلات الخاصة على آلية اقتراض الأوراق المالية بغرض البيع SHORT SELLING المعروف بـ"الشورت سيلينغ" في مراحلها النهائية.

وتوقع فريد، إصدار التنظيمات الجديدة خلال فترة من 3 أسابيع إلى شهر، موضحا: "ننتهي من الإطار التنظيمي الكامل لتلك التعديلات خلال فترة من أسبوعين إلى 3 أسابيع.. والتعديلات الجديدة تتيح مرونة أكثر لمختلف المتعاملين بنشاط الأوراق المالية المقترضة".

وفي نهاية 2019، بدأت البورصة المصرية العمل بآلية اقتراض الأوراق المالية بغرض البيع SHORT SELLING المعروف بـ"الشورت سيلينغ" عقب إقرار الهيئة العامة للرقابة المالية جميع ضوابط ممارسة الآلية بالسوق، وذلك بعد انتظار لمدة تجاوزت العامين.

وقال إن تعديلات قواعد القيد بسوق الأوراق المالية والتي أتاحت القيد المؤقت، ساهمت في قيد 4 شركات جديدة بصورة مؤقتة.

وأضاف أن البورصة تعمل مع الشركات الأربعة لمساعدتها في إجراءات الطرح، والشركات تتضمن شركتين من قائمة الـ 32 شركة ببرنامج الطروحات الحكومية.

وتتيح تعديلات قواعد القيد للشركات القيد المؤقت لحين إتمام عملية الطرح وأن يكون التسجيل في الهيئة سابق لعملية الطرح وليس القيد، وأن تكون مدة هذه الفترة بين القيد والطرح بحد أقصى 6 أشهر بدلاً من شهر في السابق.

وكانت الحكومة المصرية أعلنت عن طرح 32 شركة مختلفة في البورصة المصرية خلال الفترة المقبلة، وذلك في إطار الاستعدادات الحكومية لتوفير السيولة اللازمة للتعامل مع الأزمة الاقتصادية العالمية التي سببتها الحرب الروسية الأوكرانية.

وأعلن مجلس الوزراء، البدء بتنفيذ ما ورد من إجراءات وخطوات بوثيقة سياسة ملكية الدولة تتعلق بملف الطروحات، حيث تم تجهيز 32 شركة للطرح العام عبر البورصة المصرية أو طرحها لمستثمر استراتيجي.

ومن المقرر طرح جزء من الشركة في البورصة والجزء الآخر من خلال مستثمر استراتيجي. واستعان مجلس الوزراء بعدد من بنوك الاستثمار المتخصصة التي انتهت إلى تحديد طريقة الطرح. ويعني المستثمر الاستراتيجي الدخول لزيادة رأس المال أو نسبة استحواذ على جزء من الشركة.

وسيكون طرح الشركات على مدار عام كامل يبدأ من الربع الحالي من عام 2023، وحتى نهاية الربع الأول من عام 2024.

وبينت الرقابة المالية المصرية، أن إجمالي التمويل الممنوح عبر الجهات الخاضعة لهيئة الرقابة المالية بلغ نحو 560 مليار جنيه خلال عام 2022 مقارنة مع 370 مليار جنيه في العام الذي سبقه.

وأوضحت أن مساهمة إجمالي إصدارات الأسهم تمثل حوالي 54.5% منها لتصبح بذلك المكون الرئيسي من إجمالي قيمة التمويل الممنوح.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.