خاص

لماذا رفض مساهمو "عذيب للاتصالات" زيادة رأس المال؟

عمومية "عذيب" ترفض زيادة رأس المال عبر طرح أسهم حقوق أولوية بقيمة 250 مليون ريال

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

رفض مساهمو شركة اتحاد عذيب للاتصالات خلال الجمعية العامة غير العادية في اجتماعها أمس، الموافقة على توصية مجلس الإدارة بزيادة رأسمال الشركة بنسبة 278%.

وتمثلت الزيادة التي رفضها المساهمون في طرح أسهم حقوق أولوية بقيمة 250 مليون ريال ليصبح رأس المال بعد الزيادة 340 مليون ريال.

وكانت "اتحاد عذيب" قد كشفت أن زيادة رأسمالها تهدف إلى إعادة تقييم احتياجات الشركة لسداد الالتزامات وتطوير وتحديث أنظمة وشبكات أعمالها.

يذكر أن الملاك الرئيسيين في عذيب للاتصالات.. بتلكو البحرين بحصة 15% والباقي أسهم حرة التداول.

الرئيس التنفيذي لتقنيات مكيال المالية، هشام أبو جامع

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لتقنيات مكيال المالية، هشام أبو جامع، في مقابلة مع "العربية"، اليوم الخميس، إن اتحاد عذيب للاتصالات تواجه مشكلات بين مجلس الإدارة والملاك، ورغم التعثرات القوية لها، فإنها حققت نتائج قوية في الربعين الأخيرين.

وأضاف أبو جامع، أنه قد يكون أحد أسباب الرفض، أن أسهم "عذيب للاتصالات" تعتبر أسهم مضاربة بحتة، نظراً لأن بها 9 ملايين سهم.

وأوضح أن الزيادة تضع عبئاً كبيراً على مساهمي الشركة، لأنه عن كل سهم واحد سيدفع المساهم نحو 2.5 سهم مقابل حقوق أولوية، وهو ما يمثل عبئاً على السهم الذي يعتبر "سهما مضاربيا بحتا".

وأوضح أن الشركة لا يوجد بها ملاك كبار يتحملون الزيادة، وفي مثل هذه الحالات يدفع متعهد التغطية نسبة عالية، والمساهم الكبير شركة واحدة تملك 15%.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.