بنوك

"كريدي سويس" يتكبد خسائر فادحة.. وكارثة مالية تلوح في أوروبا

"كريدي سويس" يفقد ربع قيمته خلال منتصف التعاملات

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

شهدت الأسواق الأوروبية انخفاضاً حاداً يوم الأربعاء، مع استمرار انزلاق أسهم البنوك إلى المنطقة الحمراء بعد تداعيات بنك "سيليكون فالي" عالمياً.

وانخفض مؤشر Stoxx 600 لعموم أوروبا بنسبة 1.7% في منتصف التعاملات الصباحية، مع تداول معظم القطاعات والبورصات الرئيسية في المنطقة الحمراء. واصلت أسهم البنوك سلسلة خسائرها وانخفضت بنسبة 4.6%، يليها قطاع التجزئة الذي انخفض بنسبة 3.9%.

وكان "كريدي سويس" أكثر أسهم البنوك القيادية تراجعاً بعد أن كشف البنك عن وجود "نقاط ضعف جوهرية" في تقاريره يوم الثلاثاء، وانخفض سعر السهم بأكثر من 21% بحلول الساعة 10.30 صباحاً بتوقيت لندن يوم الأربعاء، وفقاً لما ذكرته شبكة "CNBC"، واطلعت عليه "العربية.نت".

يأتي ذلك على الرغم من ازدهار التداولات في أسواق آسيا والمحيط الهادئ بين عشية وضحاها وفي وول ستريت يوم الثلاثاء، حيث انتعشت أسهم البنوك الأميركية وسط تفاؤل بأن مخاطر العدوى من انهيار بنك وادي السيليكون قد تم احتواؤها. كما كانت العقود الآجلة للأسهم الأميركية ثابتة في وقت مبكر من صباح الأربعاء.

وأوقفت البنوك الأوروبية التداول مع هبوط الأسهم، إذ تم إيقاف التداول على أسهم العديد من البنوك الأوروبية عدة مرات من قبل مشغلي البورصات، بما في ذلك "كريدي سويس"، و"سوسيتيه جنرال"، و"Monte dei Paschi"، و"يونيكريدت" الإيطاليين مع انخفاض الأسعار.

وانخفض سهم كريدي سيوس بنسبة تصل إلى 23.8% في حوالي الساعة 11 صباحاً بتوقيت لندن، يليه بنك "سوسيتيه جنرال"، الذي انخفض بنسبة 9.9%.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.