خاص

"بنك مصر" للعربية: الفترة الزمنية لشهادات الادخار الجديدة مفتوحة

أكد أن عائد الشهادات الجديدة "جاذب"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

أكد رئيس اتحاد البنوك المصرية ورئيس مجلس إدارة بنك مصر، محمد الإتربي، في مقابلة مع "العربية"، أن عائد شهادات الادخار الجديدة لأجل 3 سنوات بعائد 19% ثابت، و22% متناقص، "جاذب".

وأوضح الإتربي أن العائد على الشهادات الجديدة جاذب لأن معدلات التضخم المرتفعة حاليا وقتية، ومع استقرار الأوضاع عالميا ومحليا ستنحسر أرقام التضخم، وهذا ما نأمله في ظل السياسات المتبعة، والتي سنصل معها لذلك مثل ما حدث في 2016.

وأضاف أن الفترة الزمنية لإتاحة الشهادات الجديدة مفتوحة ولم يحدد بعد موعد لإنهائها.

وأشار إلى أن الشهادات الجديدة لن تؤثر على ربحية البنك في العام الأول، نظرا لارتفاع سعر "الكوريدور".

وتابع "القطاع المصرفي المصري قوي وصلب ونجح في تجاوز العديد من الأزمات والمشكلات خلال الفترات الماضي، ونسبة الودائع للقروض لا تزيد عن 45%".

وطرح البنك الأهلي المصري، وبنك مصر، شهادتين ادخاريتين جديدتين لأجل 3 سنوات بعائد 19% ثابت، و22% متناقص.

وتم طرح الشهادة الأولى لأجل 3 سنوات بعائد ثابت 19% سنويا يصرف شهريا، والشهادة الثانية لمدة 3 سنوات بسعر فائدة متناقص يبلغ 22% لأول سنة، و18% السنة الثانية، و16% السنة الثالثة، ويصرف العائد شهريا.

وقال البنكان، اليوم الأحد، إن طرح هاتين الشهادتين يعكس الرؤية الإيجابية لانخفاض أسعار الفائدة خلال الفترة القادمة، مع الانخفاض التدريجى المتوقع فى معدلات التضخم، مع استقرار الأسواق في ظل المتغيرات الدولية والمحلية وسياسة البنك المركزي المصري لاستهداف التضخم.

كان البنك المركزي المصري أعلن الخميس الماضي، رفع أسعار الفائدة الأساسية بواقع 200 نقطة أساس.

وأفاد "المركزي" في بيان أن لجنة السياسة النقدية قررت رفع سعري العائد على الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية للبنك المركزي بواقع 200 نقطة أساس إلى 18.25% و19.25% و18.75% على التوالي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة