خاص

"أبوظبي الأول مصر": الاستحواذ على بنك "عودة" دعم نتائج الأعمال في 2022

صفقة الاندماج ساعدت على الانطلاق في السوق

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

قال الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لبنك "أبوظبي الأول- مصر" محمد عباس فايد؛ إن النتائج المالية في عام 2022 كانت "إيجابية جدا" بدعم صفقة الاستحواذ على بنك "عودة" في مصر.

وأضاف فايد في مقابلة مع "العربية"، أنه تم الانتهاء من صفقة استحواذ مجموعة "أبوظبي الأول" على "عودة" في العام الماضي، ما تمخض عنه ميزانية كبيرة.

وأشار إلى أن صفقة الاندماج ساعدت على الانطلاق في السوق، وساهمت في تقديم الحلول غير التقليدية لبعض العملاء.

وذكر فايد، أن ارتفاع الفائدة في مصر خلال العام الماضي أدى لارتفاع صافي الدخل من العائد والأتعاب والعمولات.

وشهد إجمالي أصول البنك للسنة المالية المنتهية في 2022 ارتفاعا كبيرا، حيث سجلت 206 مليارات جنيه، بارتفاع نسبته 55% عن العام 2021.

وقال فايد، إن الارتفاع الكبير جاء بعد صفقة الاندماج مع بنك "عودة"، موضحا أن "أبوظبي الأول- مصر" أصبح بالمرتبة الرابعة من حيث حجم البنوك الخاصة بعد أن كان بالمرتبة الثامنة قبل صفقة الاستحواذ.

وذكر أن نمو الودائع كان طبيعيا في الفترة الماضية، حيث استطاع البنك النمو بحجم العملاء سواء على مستوى الشركات أو مستوى الأفراد.

وأوضح فايد أن القروض نمت ولكن بنسبة أقل من نمو الودائع، وهذا يرجع إلى ارتفاع تكلفة القروض وزيادة أسعار العائد.

وسجل بنك "أبوظبي الأول مصر" صافي أرباح بلغت 4.5 مليار جنيه خلال السنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر من 2022، بارتفاع نسبته 129% مقارنة بالعام 2021.

وزادت قيمة إجمالي الودائع للسنة المالية بنسبة 35% لتبلغ 139 مليار جنيه، في الوقت الذي بلغت فيه قيمة صافي القروض 49 مليار جنيه، بزيادة قدرها 11% عن 2021.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.