علي بابا

"علي بابا" تتعهد باستثمار تاريخي في تطبيق "تاوباو" لصناعة المحتوى

الشركة تبحث الإدراج المستقل لعدد من شركاتها التابعة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

ستقوم مجموعة "علي بابا القابضة المحدودة" "باستثمارات ضخمة في تطبيق التسوق "تاوباو"، بعد أن أنتجت إعادة هيكلة الشركة الصينية 6 وحدات جديدة قادرة على جمع الأموال والسعي للإدراج بشكل مستقل.

وقالت الرئيسة التنفيذية لشركة "تاوباو" الجديدة، ترودي داي، إن قسم التجارة الإلكترونية سيركز بشكل خاص على إنشاء المحتوى كقناة لجلب المزيد من المستخدمين إلى المنصة، كما سيطلق أدوات مدعومة بالذكاء الاصطناعي للتجار.

وأضافت في بيان: "سنقوم باستثمارات ضخمة وتاريخية لتوسيع قاعدة المستخدمين لصالح التجار". "سنقود عملية إنشاء المحتوى في جميع المجالات، باستثمارات أكبر بكثير في المحتوى أكثر من أي وقت مضى"، وفقاً لما نقلته "بلومبرغ"، واطلعت عليه "العربية.نت".

من المحتمل أن يكون التركيز على المحتوى من "علي بابا"، سيراً على درب شركة "Douyin" التابعة لشركة "ByteDance Ltd"، ومنصات الفيديو القصيرة والبث المباشر المماثلة التي تدخل بشكل متزايد في مجال التجارة الإلكترونية. إذ إنه بينما يشتري الشباب المزيد من السلع التي يرونها عبر الفيديوهات، يواجه القادة الحاليون لصناعة التجارة الإلكترونية مثل علي بابا ضغوطاً لتقديم تجربة مماثلة.

بالإضافة إلى ذلك، ستجري "تاوباو" تعديلات على رسوم منصتها ومعدلات العمولة لصالح التجار، وفقاً لـ داي. وسيتم تزويدهم أيضاً بمجموعة موسعة من أدوات التشغيل الذكية المجانية.

يأتي الإعلان قبل نتائج الربع الأول من "علي بابا" يوم الخميس، حيث يقدر المحللون زيادة المبيعات بنسبة تقل عن 3% حيث تكافح الصناعة مع التعافي غير المتكافئ بعد الوباء في الصين والتأثير المستمر لحملة بكين على شركات التكنولوجيا الكبرى. وبصفتها رائدة التجارة عبر الإنترنت في البلاد، أجرت "علي بابا" إصلاحاً تاريخياً في شهر مارس يمهد الطريق لوحداتها من الحوسبة السحابية واللوجستيات والتجارة الإلكترونية إلى الظهور لأول مرة في الأسواق العامة.

وقال الرئيس التنفيذي دانييل تشانغ في ذلك الوقت إن الشركة ستفكر بالتخلي تدريجياً عن السيطرة على بعض الوحدات، وقد كانت هناك بالفعل استعدادات للإدراجات العامة الأولية في هونغ كونغ للذراع اللوجستي، "Cainiao Network Technology"، وسلسلة البقالة التابعة لها "فريشيبو".

وفي الآونة الأخيرة، قيل أيضاً إن وحدة التسوق الدولية عبر الإنترنت التابعة للمجموعة كانت في المراحل الأولى من استكشاف الطرح العام بالولايات المتحدة.

جنباً إلى جنب مع رواد التكنولوجيا الآخرين في الصين، جعلت "علي بابا" تطوير الذكاء الاصطناعي من أولوياتها حيث دخلت موجة من الاستثمارات والمواهب في القطاع المزدهر بعد إطلاق برنامج "ChatGPT". وقالت الشركة إنها تتوقع دمج نموذجها اللغوي الكبير المعروف باسم "Tongyi Qianwen"، في جميع منتجاتها وخدماتها في المستقبل القريب، حتى مع إشارة المنظمين في بكين إلى أنها ستفرض مراجعة أمنية لخدمات الذكاء الاصطناعي التوليدية قبل أن يتم تشغيلها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.