اقتصاد تركيا

الليرة تواصل التراجع مع تعيين محافظ جديد للمركزي التركي

وصلت إلى مستويات متدنية قياسية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

أقال الرئيس التركي التركي رجب طيب أردوغان محافظ البنك المركزي وعين سيدة بدلاً منه في أحدث تحرك من أجل السيطرة على الهبوط المستمر للعملة التركية، إلا أنها واصلت الانخفاض ووصلت إلى مستويات متدنية قياسية لم يسبق أن بلغتها الليرة من قبل.

وعين الرئيس أردوغان حفيظة غاية أركان محافظاً جديداً للبنك المركزي التركي، لتحل مكان سهاب كافجي أوغلو، فيما هبطت الليرة التركية بصورة حادة فور الإعلان عن القرار.

وقال تقرير نشرته وكالة "بلومبرغ" واطلعت عليه "العربية.نت"، إن تعيين أركان يُشكل "خطوة قد تشير إلى العودة إلى السياسة النقدية الأكثر تقليدية".

وبحسب التقرير فإن الإعلان عن تعيين محافظ جديد للمركزي التركي يشكل استكمالاً لتغيير فريق أردوغان الاقتصادي الأعلى بعد تعيين محمد شيمشيك وزيراً للخزانة والمالية.

وتشير "بلومبرغ" إلى أنه خلال الفترة التي قضاها كافجي أوغلو محافظاً للبنك المركزي كان ينفذ سياسة أردوغان التي تقوم على الاعتقاد بأن خفض أسعار الفائدة يمكن أن يبطئ التضخم.

والمحافظة الجديدة للبنك المركزي التركي حفيظة أركان عملت في السابق مديرة تنفيذية مصرفية في الولايات المتحدة، وهي أول امرأة تتولى رئاسة سلطة النقد التركية، كما عملت أركان سابقاً في مجموعة "غولدمان ساكس" العالمية، و"فيرست ريبابليك بنك" الذي انهار الشهر الماضي ويتخذ من سان فرانسيسكو مقراً له، لكنه انهار بعد أكثر من عام على استقالة أركان منه.

وبحسب "بلومبرغ" فإن تعيين أركان قد يُشكل مؤشراً على عودة السياسات النقدية لتركيا إلى طبيعتها بعد سنوات من خفض أسعار الفائدة مما أدى إلى ارتفاع التضخم.

وقال الخبير الاقتصادي في "ميدلي غلوبال" نيك ستادميلر "إن نجاح أركان سيعتمد على مقدار الاستقلالية التي ستتمتع بها في عهد أردوغان".

وأضاف ستادميلر: "نأمل أن يمثل تعيين أركان تحسناً مقارنة بسياسات سلفها"، مشيراً إلى أن السؤال الذي يطرح نفسه هو ما إذا كان أردوغان سيسمح للبنك المركزي برفع أسعار الفائدة بما يكفي لخفض التضخم.

ومنيت الليرة التركية بهبوط جديد في أعقاب الإعلان عن تعيين أركان، حيث هوت بنسبة 2% تقريباً أمام الدولار الأميركي في التداولات الصباحية الجمعة، وأصبحت عند مستوى 23.5 مقابل الدولار، مسجلة بذلك أدنى مستوى قياسي جديد.

وقال بريندان ماكينا، المحلل الاستراتيجي في ويلز فارجو وشركاه في نيويورك: "ما زلت حذراً من أن السياسة النقدية والاقتصادية ستتحول إلى اتجاه أكثر ملاءمة للمستثمرين مع بقاء أردوغان في السلطة.. أتوقع استمرار انخفاض قيمة الليرة".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.