خاص

صافرة إنذار.. أستراليا تحذر من تأثير تباطؤ الاقتصاد الصيني

الصين أكبر مشتر للسلع الأسترالية من خام الحديد إلى الفحم والمنتجات الغذائية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

حذرت الهيئات التنظيمية الأسترالية في بيان ربع سنوي من تأثير التدهور الاقتصادي العميق في الصين وتأثيره المحسوس بشكل رئيسي في أستراليا من خلال ضعف التجارة وانخفاض الرغبة في المخاطرة في الأسواق المالية.

وقال مجلس المنظمين الماليين يوم الاثنين إن التباطؤ الحاد في الصين، إذا حدث، سينتقل بشكل أساسي إلى أستراليا من خلال القنوات التجارية ومن خلال زيادة العزوف عن المخاطرة في الأسواق المالية العالمية، وفقاً لما ذكرته "بلومبرغ"، واطلعت عليه "العربية.نت".

وتعتبر الصين أكبر مشتر للسلع الأسترالية من خام الحديد إلى الفحم والمنتجات الغذائية، وقد ساعدت المكاسب غير المتوقعة من ارتفاع أسعار السلع الأساسية في الآونة الأخيرة "كانبيرا" على تحقيق أول فائض في ميزانيتها منذ 15 عاما. وإذا ضعف الطلب الصيني، فإن هذا من شأنه أن يؤدي إلى انخفاض هذه الأسعار وتقليص الفوائض التجارية الأسترالية، أو حتى إعادتها إلى العجز.

وقال مجلس العلاقات الخارجية، الذي يرأسه محافظ البنك الاحتياطي، إن الأسر والشركات الأسترالية كانت مرنة إلى حد ما تجاه 4 نقاط مئوية من زيادات أسعار الفائدة والتضخم، على الرغم من أن التأثير كان متفاوتاً.

وأضافت: "حصة المقترضين المتخلفين عن سداد أقساط الرهن العقاري بدأت في الارتفاع، ولكن من مستوى منخفض". "لا تزال آفاق التوظيف هي العامل الأكثر أهمية في مرونة القطاع العائلي".

ووصف بنك الاحتياطي الأسترالي سوق العمل الأسترالي بأنه متشدد، حيث تراوح معدل البطالة بين 3.4% و3.7% منذ يونيو/حزيران من العام الماضي على الرغم من رفع أسعار الفائدة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.