خاص

"تجارة لندن" للعربية: أسواق الخليج أكثر جاذبية لرواد الأعمال البريطانيين

75 مليار دولار قيمة التجارة بين دول الخليج وبريطانيا بنهاية السنة الماضية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

قالت رئيسة مجلس إدارة غرفة تجارة لندن و عضو مجلس إدارة غرفة دبي العالمية جوليا أنسلو كول، إن النمو السريع والبيئة الاستثمارية في الأسواق الخليجية تجعل المنطقة من الأكثر جاذبية بالنسبة لرواد الأعمال البريطانيين.

وأوضحت كول في مقابلة مع "العربية Business" على هامش القمة الاقتصادية العربية البريطانية المنعقدة في لندن، أن "اتفاقية التجارة الحرة في غاية الأهمية إذا نظرنا إلى الفرص الاقتصادية حول العالم نرى أن منطفة الشرق الأوسط واعدة جدا بسبب التقدم الرائع الذي تحققه وهناك فرص عديدة للشركات حول الشرق الأوسط وأعتقد أن الاتفاق التجاري مهم جدا".

وذكرت أن دور الغرفة يختص في مساعدة رواد الأعمال البريطانيين الراغبين في دخول السوق الخليجية أو توسيع أعمالهم هناك.

وتابعت كول: "أعتقد أن هناك العديد من الطرق المختلفة التي تساعد بها الحكومات الشركات البريطانية وفي دبي مثلا هناك محفزات ضريبية جذابة جدا وهناك العديد من إجراءات الدعم والمساعدة والمساندة الفنية والاستشارية تقدمها الحكومات الخليجية مثلا لإيجاد مقر مناسب لتأسيس الشركة وتكلفة التصنيع التنافسية وسهولة التصنيع ووفرة الدراسات". وأشارت إلى أن المناطق الاقتصادية في السعودية توفر مزايا عديدة جذابة جدا، مضيفة أن المنطقة موجهة نحو استقطاب رواد الأعمال بشكل خاص.

وقالت كول إن "أحد الأمثلة تجربة شركة الأجهزة الطبية في ويلز التي أبدت اهتمامها بالتوسع في الشرق الأوسط حيث وجد رئيس الشركة فرصا عديدة وواعدة في الشرق الأوسط، في نفس الوقت حظي بدعم كبير في كل خطوة قام بها بما في ذلك التواصل مع مستثمرين قد يكونوا مهتمين بالاستثمار في شركته وأيضا أين يوجه الدراسات وأعمال التوسع. وفعلا كان مستوى الدعم المقدم رائعا".

وكشفت أن "سرعة النمو والتطور في الدول الخليجية فعلا مذهلة.. والفارق بالنسبة لي بين الدول الخليجية والمناطق الأخرى هي سرعة التطور والتحول في السياسات والرقابة الداعمة لمجال الأعمال".

وأضافت كول: "إذا قارنا بمناطق أخرى خارج الشرق الأوسط نجد أنه عندما يتم طرح أفكار جديدة فإنها تحتاج وقت طويل كي يتم تطبيقها على أرض الواقع ولكن العكس صحيح في المنطقة العربية حيث يتم تطبيق سياسات وقوانين بسرعة عالية".

وناقشت القمة الاقتصادية العربية البريطانية المنعقدة في لندن أهمية اتفاقية التجارة الحرة بين بريطانيا ودول الخليج.

وتقدر قيمة التجارة البينية بأكثر من 60 مليار جنيه إسترليني (75 مليار دولار) بنهاية السنة الماضية وهو رقم مرشح للارتفاع بواقع 16%؜ في حال تم إبرام الاتفاقية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.