خاص

وزير الصناعة السعودي للعربية: نستهدف خلق شركة وطنية كبيرة في قطاع الحديد

المملكة تستهدف رفع مساهمة القطاع الصناعي في الناتج المحلي إلى 15%

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قال وزير الصناعة والثروة المعدنية السعودي بندر الخريف، إن مدينة الملك عبدالله الاقتصادية استقطبت شركات صناعة السيارات الكهربائية وتعمل الوزارة مع هذه الشركات لتطوير سلاسل القيمة.

وأضاف الخريف في مقابلة مع "العربية Business"، على هامش ملتقى الميزانية السعودية 2024 نهاية الأسبوع الماضي، أن السعودية تطمح في رفع مساهمة القطاع الصناعي إلى 15% من الناتج المحلي الإجمالي من 9% حاليا.

وكشف الخريف، أن السعودية تستهدف رفع الصادرات السلعية إلى أكثر 557 مليار ريال في 2030، قياسا على أقل من 300 مليار ريال الآن.

وأوضح أنه "عند دراسة بعض القطاعات الصناعية نجد أهمية لإعادة هيكلة القطاع بالكامل حتى يستطيع أن يحقق المستهدفات"، مضيفا: "درسنا قطاع الحديد بالكامل وحددنا مجموعة من المتطلبات والتي كان ضمنها خلق شركة كبيرة تستطيع الدخول في كامل سلسلة الإمداد، ونتج عن ذلك فصل شركة (حديد) عن (سابك) والدخول مع (الراجحي) لتكون هناك شركة وطنية كبيرة تستهدف نوعيات من المنتجات المهمة لتوفير للصناعات المختلفة مثل السيارات أو المعدات أو الطاقة المتجددة".

وذكر أن مؤتمر مستقبل المعادن حقق نجاحا كبيرا خلال النسختين السابقتين، وستنطلق النسخة الثالثة في يناير المقبل، وسط طلب عالمي على المعادن لاسيما المعادن الحرجة التي تدخل في الصناعات المرتبطة بالطاقة المتجددة، لذلك أصبح هذا المؤتمر منصة عالمية تجذب كل أطراف المصلحة.

وذكر الخريف أن المؤتمر يهدف لتفعيل المحادثات مع الدول المستهلكة للمعادن، فيما يتم العمل على ضمان إمدادات المعادن وتحفيز الاستثمارات في قطاع التعدين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.