خاص

"ساويرس" يدعو لخفض الجنيه المصري دون مستوى السوق الموازية

أكد أن يوجد أزمة في القطاع العقاري المصري ولا بد من البيع بالدولار

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أكد رجل الأعمال المصري نجيب ساويرس أن القضاء على أزمة الجنيه المصري، يتطلب خفض قيمة الجنيه لمستويات تقل عن مثيلاتها في السوق الموازية.

وقال ساويرس، في مقابلة مع "العربية Business"، إنه توجد أزمة في القطاع العقاري في مصر ولا بد من البيع بالدولار لتجنيب المطورين الخسائر.

وتابع: "صرفت النظر عن تأسيس البنك الرقمي بسبب شروط البنك المركزي المصري".

وأشار إلى أن مشكلة برنامج الطروحات الحكومية في مصر تتمثل في عدم جهوزية أوراق الشركات للطرح.

وذكر أن الذهب يلمع في أوقات الأزمات، متوقعا وصوله إلى 2400 دولار للأونصة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة