تيك توك

"تيك توك" تهدد "أمازون" في عقر دارها

"بلومبرغ": الشركة تخطط لمضاعفة أعمالها التجارية 10 أضعاف

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

تهدف شركة تيك توك التابعة لشركة "ByteDance"، إلى زيادة حجم أعمالها التجارية الإلكترونية في الولايات المتحدة 10 أضعاف لتصل إلى 17.5 مليار دولار هذا العام، وفقاً لما نقلته "بلومبرغ" عن مصادر، واطلعت عليه "العربية Business"، مما يشكل تهديداً أكبر لشركة "أمازون" التابعة للملياردير جيف بيزوس.

وقالت مصادر "بلومبرغ"، إن هدف حجم البضائع لعام 2024 للإصدار الأميركي من Tiktok Shop - الذي يمزج الترفيه عبر الإنترنت مع الشراء – تمت مناقشته في اجتماعات داخلية في الأسابيع الأخيرة.

ويؤدي هدف "تيك توك" الطموح إلى إحداث صراع ليس فقط مع "أمازون"، ولكن أيضاً مع شركتي "Temu"، و"Shein" الصينيتين، واللتين حققتا خطوات كبيرة بين المتسوقين الأميركيين الشباب. وعلى عكس شركتي الخصم المنافستين، تعتمد "تيك توك" على مدى وصولها إلى وسائل التواصل الاجتماعي وجاذبية مقاطع الفيديو واسعة الانتشار لجذب المشترين.

أفادت "بلومبرغ نيوز" أن "تيك توك" كانت في العام الماضي في طريقها لجمع حوالي 20 مليار دولار من إجمالي قيمة البضائع العالمية، حيث ساهمت جنوب شرق آسيا بمعظم المبيعات من خلال منصتها. وتسعى الشركة الآن إلى توسيع مبيعاتها في الولايات المتحدة وأميركا اللاتينية، حيث تخطط لإطلاق عملية التجارة الإلكترونية في الأشهر المقبلة، حسبما قال شخصان مطلعان على الأمر.

من جانبها، قالت "تيك توك" في بيان: "إن أرقام مبيعات البضائع الأميركية المتوقعة التي قدمتها "بلومبرغ" غير دقيقة.

تطورت شركة ByteDance، التي أسسها تشانغ ييمينغ، وليانغ روبو، قبل أكثر من عقد من الزمان، لتصبح شركة رائدة في مجال الإنترنت تبلغ قيمتها أكثر من 200 مليار دولار بفضل انتشار منصات الفيديو القصيرة. ويعد Tiktok Shop أحد الميزات الأسرع نمواً للشركة التي يقع مقرها في بكين، والتي تبحث عن محرك نمو جديد يتجاوز إعلانات وسائل التواصل الاجتماعي.

ارتفعت إيرادات "ByteDance" بنسبة 30% تقريباً في عام 2023 إلى أكثر من 110 مليار دولار، متجاوزة النمو المتوقع لمنافسي وسائل التواصل الاجتماعي الأكثر رسوخاً "ميتا بلاتفورمز"، و"تينسنت هولدينغز".

في الولايات المتحدة، تقدم "تيك توك" شحناً مجانياً وإعانات لأصحاب النفوذ الذين يبيعون الأدوات والملابس والمكياج في مقاطع الفيديو والبث المباشر. وقالت الشركة إنه في نوفمبر، بفضل صفقات الجمعة البيضاء و"Cyber Monday"، اشترى أكثر من 5 ملايين عميل أميركي جديد شيئاً ما على تيك توك. ولديها ما يقرب من 150 مليون مستخدم في البلاد.

وأعلنت "تيك توك" يوم الأربعاء أنها ستزيد الرسوم المفروضة على التجار إلى 6% من كل عملية بيع بدءاً من أبريل وإلى 8% في يوليو في معظم فئات المنتجات، مما يمثل نهاية للعروض الترويجية المستخدمة لإغراء البائعين. ولا تزال هذه العمولات أقل بكثير من رسوم بائع أمازون، والتي تبلغ عادةً حوالي 15%، لكن الزيادة تشير إلى أن تيك توك تتحرك بسرعة لتحقيق إيرادات من منصة التجارة الإلكترونية الخاصة بها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.