اقتصاد روسيا

الاتحاد الأوروبي قد يتجنب مصادرة الأصول الروسية المجمدة.. لهذا السبب!

احتمال قبول اقتراح المفوضية بالاستيلاء فقط على الأرباح الناتجة عن الأصول

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

قال مسؤولون كبار في الاتحاد الأوروبي، إنه من غير المرجح أن يصادر الاتحاد الأوروبي أصول البنك المركزي الروسي المجمدة في أوروبا، على الرغم من خطط مجموعة السبع لمناقشة شرعية مثل هذه الخطوة في اجتماعها في فبراير.

وقام الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة واليابان وكندا بتجميد نحو 300 مليار دولار من أصول البنك المركزي الروسي في عام 2022 عندما بدأت روسيا بشن عملياتها العسكرية على أوكرانيا. ويوجد نحو 200 مليار دولار منها في أوروبا، خاصة في غرفة المقاصة البلجيكية يوروكلير.

وتأتي المناقشة في الوقت الذي يواجه فيه الرئيس الأميركي جو بايدن معارضة من الجمهوريين لطلبه للحصول على مساعدات أخرى بقيمة 61 مليار دولار لأوكرانيا.

ويكافح الاتحاد الأوروبي أيضًا للاتفاق على حزمة مساعدات بقيمة 50 مليار يورو (54.36 مليار دولار) لأوكرانيا حتى عام 2027 بسبب معارضة المجر، التي يرتبط رئيس وزرائها فيكتور أوربان بعلاقات وثيقة مع موسكو.

الاتحاد الأوروبي يخطط لفرض ضرائب على أرباح الأصول الروسية المجمدة

ومن شأن مصادرة الأصول الروسية وتسليمها إلى كييف أن يخفف الضغوط على الغرب لتمويل المجهود الحربي في أوكرانيا، لكن المسؤولين الأوروبيين يرفضون ذلك باعتبارهم محفوفين بالمخاطر من الناحية القانونية.

وقال مسؤول كبير مطلع على المحادثات بشأن هذه المسألة، دون الكشف عن هويته: "لن تتم مصادرة رأس مال الأصول الروسية. لا يوجد اتفاق على هذا بين الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي".

وفي مقابلة مع رويترز، قال وزير خارجية لوكسمبورج كزافييه بيتيل إنه "حذر للغاية" بشأن الاستيلاء على الأصول.

ولا يشعر المسؤولون الأوروبيون بالقلق فحسب بشأن مدى قانونية مثل هذه المصادرة غير المسبوقة للأصول السيادية، بل وأيضاً إزاء العواقب المحتملة التي قد تتحملها عملة اليورو؛ وقد ينسحب المستثمرون من أصول اليورو خشية أن يتم الاستيلاء على أموالهم في يوم من الأيام.

وبدلاً من مصادرة الأصول الروسية، من المرجح أن تدعم حكومات الاتحاد الأوروبي اقتراح المفوضية الأوروبية التي قامت به في ديسمبر/كانون الأول بالاستيلاء على الأرباح الوحيدة الناتجة عن الأصول، مع ترك أصل المبلغ دون مساس.

وقال مسؤولون إن هذا يمكن أن يدر ما يقدر بنحو 15 إلى 17 مليار يورو على مدى أربع سنوات يمكن تحويلها إلى أوكرانيا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة