إيلون ماسك

"نيورالينك" التابعه لـ إيلون ماسك تنجح في تركيب شريحة دماغية

أول مريض بشري تلقى عملية زرع شريحة دماغية من شركة "نيورالينك"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

قال إيلون ماسك إن أول مريض بشري تلقى زراعة شريحة دماغية من شركته الناشئة Neuralink Corp.

وكتب ماسك في منشور على موقع "إكس" تويتر سابقا، أن المريض يتعافى بشكل جيد، وأن النتائج الأولية واعدة، وفقاً لما ذكرته "بلومبرغ"، واطلعت عليه "العربية Business".

وتهدف زراعة شريحة دماغية من شركة "نيورالينك" Neuralink إلى مساعدة الأشخاص الذين يعانون من إصابات مؤلمة على تشغيل أجهزة الكمبيوتر باستخدام أفكارهم فقط.

وفي شهر مايو، قالت الشركة إنها حصلت على موافقة إدارة الغذاء والدواء الأميركية لإجراء أول تجاربها البشرية. وفي أواخر العام الماضي، قالت شركة نيورالينك إنها تقوم بتجنيد مرضى يعانون من الشلل الرباعي بسبب إصابة الحبل الشوكي العنقي أو التصلب الجانبي الضموري (ALS) للتجربة.

التصلب الضموري (ALS) هو حالة مَرضية تصيب الجهاز العصبي وتؤثر في الخلايا العصبية في الدماغ والحبل النخاعي. يسبب التصلب الجانبي الضموري فقدان التحكّم في العضلات. ويزداد المرض سوءاً مع مرور الوقت. ويُسمَّى عادةً داء لو غيريغ نسبةً إلى لاعب البيسبول الذي شُخِّص به. وأشهر من أصيبوا به كان الفيزيائي الراحل ستيفن هوكينغ.

لقد أجرت شركة "ماسك" الناشئة بالفعل اختبارات مكثفة على الحيوانات. وقد أثارت هذه التجارب إنذارات لدى بعض جماعات حقوق الحيوان بشأن عمل الشركة مع الرئيسيات.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة