الجنيه المصري

سعر الجنيه المصري مقابل الدولار يحقق مكاسب ملحوظة في السوق الموازية

تقلص الفجوة بين السوقين الرسمية والموازية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

تشهد السوق الموازية للعملة في مصر ارتفاعاً ملحوظاً لسعر صرف الجنيه مقابل الدولار الذي وصل أمس إلى مستوى 53 جنيها، قبل أن يعود اليوم ويرتفع إلى مستويات الـ55 و56 جنيها.

وتعتبر هذه المستويات أقل بكثير من مثيلاتها نهاية الأسبوع الماضي، حيث بلغ سعر الدولار في السوق الموازية نحو أكثر من 70 جنيها.

كان البنك المركزي المصري رفع أسعار الفائدة 200 نقطة أساس، بنهاية اجتماعه يوم الخميس.

وساهم في تقليص الفجوة السعرية لسعر صرف الدولار بالسوقين الموازية والرسمية إعلان صندوق النقد الدولي الاتفاق مع مصر على العناصر الرئيسية لبرنامج الإصلاح الاقتصادي.

كما تلقى الحنيه دعما من تصريحات إيجابية بشأن تخصيص أوروبا دعم مالي واقتصادي إضافي لمصر، بجانب مشروع إماراتي مرتقب في منطقة رأس الحكمة بالساحل الشمالي باستثمارات ضخمة تصل إلى 22 مليار دولار.

وتعمل مصر على كبح زيادة سعر الدولار في السوق الموازية بعد أن تجاوز 70 جنيها، وشنت السلطات المصرية حملات ومداهمات على تجار النقد الأجنبي في السوق السوداء، والذين تسببوا بمضارباتهم في رفع سعر الدولار لأرقام غير مسبوقة، حيث يقومون بإخفاء العملة عن التداول والإتجار بها خارج نطاق السوق المصرفية. ووجهت ضربات قوية لمافيا وأباطرة الذهب المتحكمين في سعر المعدن الأصفر، والمتسببين في وصول سعر الغرام منه لأرقام قياسية.

وأشارت مراسلة "العربية Business" من القاهرة فهيمة زايد، إلى أنباء توقيع تحالف من شركات عالمية وإماراتية صفقة مرتقبة مع الحكومة المصرية لشراء أرض مدينة رأس الحكمة في الساحل الشمالي الممتدة من الكيلو 170 إلى 220 على حدود مدينة مرسى مطروح، لإقامة مدينة سياحية ضخمة على غرار مدينة العلمين بقيمة 22 مليار دولار.

وستحصل الحكومة المصرية على جزء من ثمن الأرض والذي سيكون بالدولار.

أسعار السلع تحافظ على مستوياتها

ورغم الانخفاض الكبير في سعر صرف الدولار مقابل الجنيه في السوق الموازية إلا أن أسعار السلع حافظت على مستوياتها ولم تشهد أي تراجع.

وقال مواطنون إن أسعار السلع لم تتحسن أو تعود للهبوط على الرغم من تراجع سعر الدولار في السوق الموازية، والتي كان يقوم التجار بتسعير السلع على أساسه.

وأضافوا أن سعر الذهب بالفعل بدأ في التراجع ، ووصل سعر غرام عيار 21 إلى نحو 3500 جنيه مقابل 4000 جنيه في تعاملات الأسبوع الماضي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.