خاص

تراجع استهلاك مصر من الغاز الطبيعي بنحو 400 مليون قدم مكعبة يومياً

منذ بداية فبراير الجاري

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

كشف مسؤول حكومي عن تراجع استهلاك مصر من الغاز الطبيعي بنحو 400 مليون قدم مكعبة يومياً، إلى 5.8 مليار قدم مكعبة منذ بداية فبراير/شباط الجاري.

وقال المسؤول لـ "العربية Business"، إن كميات الغاز التي يتم توفيرها توجه إلى التصدير بجانب الغاز الإسرائيلي الذي يتم إسالته في مصانع إسالة الغاز داخل مصر، لتعزيز العوائد الدولارية للبلاد من صادرات الغاز.

وعزى المسؤول الوفر المحقق في الغاز إلى انخفاض استهلاك محطات الكهرباء من الغاز عبر 61 محطة كهرباء مرتبطة بالشبكة القومية للغازات من 3.3 مليار قدم مكعبة يوميًا خلال الصيف إلى 2.9 مليار قدم يومياً في فبراير/ شباط الجاري.

أوضح أن كميات الغاز الموجهة إلى محطات الكهرباء تتراوح بين 2.7 و 2.8 مليار قدم مكعبة يومياً، بالإضافة إلى نحو 12 ألف طن مازوت يوميا، فيما تحصل المصانع المصرية على نحو 1.5 مليار قدم مكعبة يوميا.

أضاف أن مصر توفر قرابة 300 مليون دولاراً شهريا نتيجة تخفيف أحمال الكهرباء لمدة ساعتين يوميًا.

ويُقدر سعر بيع الغاز لمحطات الكهرباء المصرية بـ 3 دولارات لكل مليون وحدة حرارية بريطانية خلال العام المالي الجاري 2023-2024.

وقال مسؤول حكومي في تصريح سابق لـ"العربية Business"، مديونية وزارة الكهرباء المصرية لصالح "البترول" بنحو 168 مليار جنيه في نهاية 2023، مقابل نحو 153 مليار جنيه بنهاية الربع الثالث من 2023، نظير سحوبات الغاز والمازوت اللازمة لتشغيل محطات توليد الكهرباء.

أوضح أن وزارة البترول المصرية تقوم بتحصيل جزء من فاتورة الغاز الشهرية لدى الكهرباء ويتم جدولة باقي القيمة على فترات لاحقة.

ووفق مصدر مطلع على موقف إمدادات الغاز الطبيعي، تحصل مصر على شحنات من الغاز الإسرائيلي تقارب 1.1 مليار قدم مكعبة يومياً والتي عززت من قدرة الدولة المصرية على استئناف صادرات الغاز المسال.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة