مصر وتركيا

أردوغان: نعتزم رفع التبادل التجاري بين مصر وتركيا إلى 15 مليار دولار

البلدان يعملان على تعزيز مكانة القاهرة كشريك تجاري رئيسي لأنقرة في إفريقيا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
5 دقائق للقراءة

تعهد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بتعزيز التجارة مع مصر إلى 15 مليار دولار على المدى القصير، مضيفًا أن البلدين يقومان بتقييم التعاون في مجالي الطاقة والدفاع.

وفي المقابل، قال الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي: "أود أن أؤكد على استمرار الارتباط بين شعبينا، على مدى السنوات العشر الماضية، في حين شهدت علاقتنا التجارية والاستثمارية نموا مطردا".

وقال السيسي إن مصر هي الشريك التجاري "الأول" لتركيا في إفريقيا. وأكد الجانبان عزمهما رفع حجم التبادل التجاري إلى 15 مليار دولار خلال السنوات القليلة المقبلة، من 6.6 مليار دولار بنهاية 2023، وفقا لأحدث بيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء. ووقعا إعلانا مشتركا لاستئناف التعاون في مجالات الدبلوماسية والبنوك والطاقة والسياحة والدفاع.

وأضاف أن أردوغان دعاه لزيارة تركيا في أبريل لمواصلة إعادة بناء العلاقات.

وصل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، يوم الأربعاء، إلى مصر في أول زيارة منذ تولي الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي الحكم. واستقبل الرئيس السيسي وقرينته الرئيس أردوغان وقرينته لدى وصولهما مطار القاهرة الدولي، بحسب لقطات بثتها وسائل الإعلام المصرية.

تأتي زيارة أردوغان الرسمية لمصر، بدعوة من نظيره المصري، في إطار استمرار التقارب بين البلدين بعد قطيعة دامت نحو 11 عاما، فيما وقع الرئيسان السيسي وأردوغان على عدد من الاتفاقيات المشتركة.

التبادل التجاري بين مصر وتركيا

سجل حجم التبادل التجاري بين مصر وتركيا 6.6 مليار دولار عام 2023، مقابل 7.8 مليار دولار عام 2022، بانخفاض 15.7%، وفقا للبيانات الصادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء.

وبحسب البيانت الرسمية، بلغت الاستثمارات التركية في مصر 167.2 مليون دولار في العام المالي 2022/2023، بانخفاض بنسبة 7.1% مقارنة بالعام المالي السابق 2021/2022 عندما بلغت 179.9 مليون دولار.

وبحسب البيانات، بلغ إجمالي صادرات مصر إلى تركيا 3.8 مليار دولار عام 2023، بانخفاض قدره 4.8%، مقارنة بـ 4 مليارات دولار في العام السابق.

وتشمل السلع الرئيسية المصدرة من مصر إلى تركيا في عام 2023، الوقود والزيوت المعدنية بقيمة 831.6 مليون دولار، والبلاستيك بقيمة 373.7 مليون دولار، والأسمدة بقيمة 357.4 مليون دولار.

علاوة على ذلك، بلغت واردات مصر من تركيا 2.8 مليار دولار عام 2023، بانخفاض قدره 27%، مقارنة بـ 3.8 مليار دولار المسجلة عام 2022.

ومن أبرز السلع التي استوردتها مصر من تركيا في عام 2023، الحديد والصلب بقيمة 551.2 مليون دولار، والآلات والأجهزة الكهربائية بقيمة 640 مليون دولار، والوقود والزيوت المعدنية بقيمة 169.4 مليون دولار.

تعزيز التبادل التجاري

قالت وزارة التجارة والصناعة المصرية، يوم الثلاثاء، إن الغرفة التجارية الصناعية في مدينة بورصا التركية تسعى لإنشاء منطقة صناعية في مصر.

وأفادت الوزارة في بيان أن الغرفة تهدف لإقامة المنطقة على غرار المنطقة الصناعية القائمة في بورصا والمتخصصة في مجالات المنسوجات والسيارات والألمنيوم والآلات والمعدات والتكنولوجيات المتقدمة.

قال مسؤول حكومي إن مصر تستهدف جذب استثمارات تركية بقيمة تتراوح بين 500 و600 مليون دولار في قطاع الصناعة خلال عام 2024، بالتزامن مع زيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للقاهرة للمرة الأولى منذ 10 سنوات.

وأضاف المسؤول الذي فضّل عدم ذكر اسمه لـ "العربية Business" أن هناك اهتماما تركيا بثلاثة قطاعات رئيسية تشمل الملابس الجاهزة والأجهزة المنزلية والصناعات الدوائية.

فرص استثمارية في مصر

وأشار المسؤول إلى تلقي الحكومة المصرية استفسارات عديدة من مستثمرين أتراك خلال الفترة الماضية لاستغلال فرص استثمارية في مصر، أو استيراد منتجات محلية الصنع.

وبحسب المسؤول، وقعّت مصر عقود استثمارية بقيمة 500 مليون دولار مع مستثمرين أتراك خلال عام 2023، في عدة قطاعات صناعية أبرزها الملابس الجاهزة والأقمشة والبلاستيك والصناعات المعدنية وورق الكارتون.

وقدّر المسؤول حجم الاستثمارات التركية في مصر بنحو 2.5 مليار دولار، وتوقع زيادتها 20% على الأقل بنهاية 2024، مع التقارب المصري التركي.

وتتوقع مصر جذب استثمارات أجنبية مباشرة تصل قيمتها إلى 12 مليار دولار خلال العام المالي الحالي، مقابل 10 مليارات دولار خلال العام المالي الماضي، بحسب توقعات الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة.

وكشف المسؤول المصري لـ "العربية Business" عن استهداف الحكومة رفع الصادرات المصرية لتركيا بنسبة تتراوح بين 10 و15% بنهاية العام الحالي، لتصل إلى 3.4 مليار دولار.

تركيا أكبر المستوردين للمنتجات المصرية

تصنّف تركيا حالياً أكبر المستوردين للمنتجات المصرية غير البترولية بقيمة صادرات تجاوزت 2.9 مليار دولار بنهاية 2023، وفقاً للمصدر.

وبلغت صادرات مصر السلعية خلال العام الماضي نحو 35.631 مليار دولار، بحسب ما أعلنته وزارة التجارة والصناعة المصرية، في بيان قبل أسبوع.

وقال المصدر إن تركيا تعد ضمن 5 دول فقط تستحوذ على نحو ثُلث الصادرات المصرية حالياً، وإن الحكومة المصرية تعطي أهمية خاصة لزيادة التصدير لها بجانب دول السعودية وإيطاليا والإمارات وأميركا، لتعزيز مواردها الدولارية.

يأتي ذلك فيما لم يفصح المسؤول عن مستجدات التفاوض بين مصر وتركيا لتطبيق آلية للتبادل التجاري بالعملتين المحليتين، قائلاً "هذا الأمر أصبح متروكاً للبنكين المركزيين في الدولتين حالياً لتحديد موعد التطبيق".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.