صندوق الاستثمارات

صندوق الاستثمارات العامة يخطط لشراء حصة كبيرة من مجموعة "بن لادن"

"بلومبرغ" قالت إن الصندوق يعمل مع "مورغان ستانلي" لشراء حصة وزارة المالية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

يسعى صندوق الاستثمارات العامة السعودي (PIF) إلى الاستحواذ على حصة في أكبر مجموعة إنشاءات في المملكة.

أفادت وكالة "بلومبرغ"، أن الصندوق يعمل مع مورغان ستانلي على صفقة محتملة لشراء مجموعة بن لادن السعودية، وفقاً لما نقلته عن مصادر، واطلعت عليه "العربية Business".

وقالت المصادر إن صندوق الاستثمارات العامة، والبالغ حجمه 700 مليار دولار، يدرس الاستحواذ على جزء أو كل الحصة البالغة 36% المملوكة لوزارة المالية.

سيأتي الاتفاق مع صندوق الاستثمارات العامة في الوقت الذي تسعى فيه بن لادن للتعافي من سنوات من الخسائر وتقليص كومة الديون البالغة مليارات الدولارات. فيما تقدم شركة "Houlihan Lokey" المشورة بشأن إعادة هيكلة الشركة وتأمل المملكة في تحويل الشركة إلى بطل وطني قادر مرة أخرى على بناء المشاريع التي تعتبر أساسية لخطط الإصلاح الاقتصادي الطموحة لولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

مشاريع عملاقة

ويلعب صندوق الاستثمارات العامة دوراً كبيراً بشكل متزايد لمساعدة المملكة العربية السعودية على التحول بعيداً عن النفط، ويشرف على العديد من المشاريع الضخمة مثل مدينة نيوم المستقبلية التي تبلغ قيمتها 500 مليار دولار، وتطوير السياحة الفاخرة على البحر الأحمر. وفي العام الماضي، أنفق صندوق الاستثمارات العامة 1.3 مليار دولار للاستحواذ على حصص في 4 شركات إنشاءات محلية لدعم صناعة البناء المحلية في المملكة.

لعبت مجموعة بن لادن دوراً رئيسياً في قطاع الإنشاءات في السعودية من خلال بناء الطرق السريعة والمطارات والمناطق الاقتصادية الحرة.

وتتكهن "بلومبرغ"، بأن يكون لمجموعة "بن لادن" دور لخطط السعودية لاستضافة أحداث مثل معرض إكسبو العالمي في عام 2030، وكأس العالم لكرة القدم 2034، الأمر الذي سيتطلب استثمارات ضخمة في البنية التحتية ومساعدة شركات البناء ذات الخبرة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.