عملات مشفرة

مؤسس "FTX" يطلب تخفيف عقوبته بتهمة الاحتيال.. من 110 أعوام إلى 6 فقط!

بحجة أن العملاء سيحصلون على معظم أموالهم

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

حث محامي سام بانكمان فريد القاضي يوم الثلاثاء، على فرض حكم مخفف على إدانة مؤسس منصة "FTX" بسرقة 8 مليارات دولار من عملاء بورصة العملات المشفرة المفلسة الآن، بحجة أن العملاء سيحصلون على معظم أموالهم.

وبحسب تقرير لـ"رويترز" اطلعت عليه "العربية Business"، قال مارك موكاسي، محامي بانكمان فرايد - في مذكرة الحكم - لقاضي المحكمة الجزئية الأميركية لويس كابلان، إن المبادئ التوجيهية التي تتراوح بين خمس سنوات ونصف وستة سنوات ونصف ستكون فترة سجن مناسبة.

وهذا أقل بكثير من الحد الأقصى للعقوبة الذي يواجهه وهو 110 أعوام بعد أن دانته هيئة محلفين في نوفمبر/تشرين الثاني بسبع تهم بالاحتيال والتآمر، فيما وصفه المدعون بواحدة من أكبر عمليات الاحتيال المالي في التاريخ الأميركي.

ويقول بانكمان فريد بأنه غير مذنب ومن المتوقع أن يستأنف إدانته والحكم الصادر بحقه. واعترف بارتكاب أخطاء أثناء تشغيل "FTX"، لكنه شهد أثناء المحاكمة بأنه لم يكن ينوي أبدًا سرقة أموال العملاء.

ومن المقرر أن يصدر كابلان الحكم على الملياردير السابق، الذي سيبلغ 32 عامًا الأسبوع المقبل، في 28 مارس. وكان طلب المحامي مصحوبًا برسائل تدعم إدعاءه بشأن حكم مخفف من قبل والدي بانكمان فريد وطبيبه النفسي وآخرين.

وقال والداه، أستاذا القانون في جامعة "ستانفورد"، جوزيف بانكمان وباربرا فريد، إن ابنهما لم يكن مهتمًا بالثروة المادية وعمل بجد لكسب العملاء بالكامل خلال فترة انهيار المنصة في نوفمبر 2022 واعتقاله بتهم الاحتيال بعد شهر.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.