خاص

"CFI" للعربية: عودة ارتفاع الدولار تصعد بمؤشرات البورصة المصرية

أداء قوي لأسهم القطاع العقاري

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

شهدت مؤشرات البورصة المصرية، في بداية جلسة اليوم الثلاثاء، ارتفاعات قوية، وحقق المؤشر الرئيسي قمة جديدة وتخطى حاجز 31 ألف نقطة ثم تراجع عنها لاحقاً.

وأكد محلل الأسواق الماليه في شركة "CFI" بمصر، أحمد ناشي، أن عودة صعود الدولار مقابل الجنيه في سوق الصرف الموزاية، خلال الأيام الأخيرة، ساعد في الارتفاعات التي تشهددها مؤشرات البورصة المصرية حالياً.

أوراسكوم المالية المصرية تعين مستشار مالي لدراسة عرض استحواذ "بي إنفستمنتس"

وأضاف ناشي في مقابلة "العربية Business" أن من العوامل التي سعادت في الوصول إلى قمة جديدة للبورصة هو ارتفاع أسهم القطاع العقاري بشكل كبير، مضيفاً أن قطاع البتروكيماويات يشهد هو الآخر صعوداً، خصوصاً خلال الجلستين الأخيرتين.

وتابع: أتوقع أنه خلال الفترة المقبلة عند الاقتراب من تحرير سعر الصرف سنشهد انتقال بعض السيولة من القطاع العقاري نحو قطاع البتروكيماويات.

وقفزت مؤشرات البورصة المصرية في تعاملات أمس الاثنين، ونجح المؤشر الرئيسي في اختراق مستوى 30 ألف نقطة.

وارتفع مؤشر EGX30 بنسبة 4.63%، إلى مستوى 30.402 نقطة، فيما كانت المكاسب منذ مطلع العام الجاري 2024، بنسبة 22.13%.

وكانت مؤشرات البورصة المصرية قد شهدت تذبذبات منذ الإعلان عن صفقة رأس الحكمة، في ظل استمرار ارتفاع أسهم القطاع العقاري واستحواذه على ما يتجاوز 35% من التداولات يومياً.

يشار إلى أن الأسهم المدرجة بالسوق المصرية تمكنت من تحقيق مكاسب جيدة خلال تعاملات شهر فبراير/شباط الماضي، حيث تجاوزت 31 مليار جنيه، على الرغم من موجة الخسائر العنيفة التي تكبدتها البورصة خلال الجلسات التي أعقبت الإعلان عن صفقة مشروع "رأس الحكمة".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.