اقتصاد مصر

"بلومبرغ": أموال ساخنة جاهزة للتدفق إلى مصر مع رهان على عوائد مغرية

صفقة صندوق النقد تقلب مشاعر المستثمرين تجاه السندات بالجنيه المصري

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

سيجد مديرو الأموال الذين سحبوا حوالي 20 مليار دولار من مصر في غضون أشهر قبل عامين الآن أماكن قليلة في الأسواق الناشئة أكثر جاذبية، بحسب ما ذكرته وكالة "بلومبرغ".

وأفادت "بلومبرغ" أن نظرة المستثمرين تغيرت، بعد تخفيض مصر قيمة عملتها بأكثر من 38% ورفع معدل الفائدة القياسي 600 نقطة أساس. وبحسب بعض أكبر الأسماء في إدارة الأصول، فإن قرض الصندوق النقدي الدولي الموسع بقيمة 8 مليارات دولار - والتزام الإمارات العربية المتحدة بأكثر من 4 أضعاف الأموال - قد قلب السيناريو.

تقدم مصر الآن ثالث أعلى عائد على سندات العملة المحلية بين 23 اقتصاداً نامياً تتبعه بلومبرغ، مع متوسط عوائد يقترب من 30%. استعاد الجنيه يوم الخميس بعض خسائره المذهلة مع ربح يصل إلى 1.5% مقابل الدولار.

من جانبه، قال محلل الديون السيادية في السوق الناشئة في Aviva Investors، نافيز زوك، من لندن: "ما احتاجته مصر لفترة من الوقت الآن هو صدمة ثقة إيجابية". يوم الأربعاء، "كانت محاولة ليس فقط لتقديم ذلك، ولكن بعد أن تم دعمها بالأموال الفعلية".

عودة تدفقات محفظة الأوراق المالية سيحل الجزء الأخير من لغز التمويل لمصر بعد استبعادها مؤخراً من مؤشر "جي بي مورغان" لسندات الأسواق الناشئة بالعملة المحلية، والذي يتتبعه أموال بمليارات الدولارات. فقدت السندات المحلية لمصر أكثر من 10% العام الماضي، وهي فترة عاد فيها الدين المحلي في الأسواق الناشئة بنسبة 6%، وفقاً لمؤشر بلومبرغ.

قال الرئيس المشارك لقسم الأسواق الناشئة ذات الدخل الثابت في شركة Vanguard Asset Services، نيك إيسينجر: "من المحتمل أن تكون الصفقة المربحة التالية هي السندات بالعملة المحلية في مصر". "الآن وبعد أن أصبح سعر صرف العملات الأجنبية أرخص، وارتفع العائد على السندات، مع توقعات تدفق تمويلات قوية، وضعف مساهمة السندات المصرية في محافظ الكثير من المستثمرين، سنشتري محلياً".

ستصبح قضية الاستثمار في مصر أكثر وضوحاً في الأسبوع المقبل مع استقرار السوق، وفقاً لجوردون باورز، المحلل في Columbia Threadneedle Investments. سيكون مزاد أذون الخزانة، اليوم الخميس، أول اختبار للطلب، حيث يقترب متوسط العائد لمدة 12 شهراً من 30%.

انخفض متوسط عائد السندات الدولارية المصرية إلى أقل من 10%، لأول مرة منذ ما يقرب من عامين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.