إيلون ماسك

إيلون ماسك يكشف تطور حالة أول متطوع لتجربة شريحة "نيورالينك" الدماغية

يمكن تركيبها في 30 دقيقة بدون تخدير كلي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

شارك إيلون ماسك لقطات فيديو لأول شخص يستخدم شريحة الدماغ التي طورتها شركته "نيورالينك" للتحكم في فأرة الكمبيوتر ولعب ألعاب الفيديو فقط عن طريق التفكير.

شوهد المريض، نولاند أربو، البالغ من العمر 29 عاماً، المصاب بشلل نصفي، في مقطع فيديو تمت مشاركته مع "X" وهو يستخدم عقله فقط للعب لعبة الشطرنج.

تعرض أربو، لحادث غوص غريب قبل 8 سنوات، مما أدى إلى إصابته بالشلل من الكتفين إلى الأسفل، وفقاً لما ذكرته صحيفة "ديلي ميل"، واطلعت عليه "العربية Business".

يمثل استخدامه الناجح لهذه التقنية تطوراً مذهلاً ويعزز اعتقادات الخبراء بأنها يمكن أن تحدث ثورة في رعاية المعاقين.

وبدا أربو سعيداً طوال المقطع، حيث أظهر الفأر وهو يتحرك من جانب إلى آخر عبر رقعة الشطرنج عبر الإنترنت.

وكتب ماسك في تغريدة على X: "التقدم جيد ويبدو أن المريض قد تعافى تماماً، مع وجود تأثيرات عصبية ندركها".

تستخدم تقنية Neuralink روبوتاً لوضع واجهة دماغية حاسوبية مزروعة جراحياً في منطقة من الدماغ تتحكم في نية الحركة.

ويتكون النظام من شريحة كمبيوتر متصلة بخيوط مرنة صغيرة يتم خياطتها في الدماغ بواسطة روبوت يشبه ماكينة الخياطة.

وقال ماسك إن إجراء التركيب، الذي يربط الأقطاب الكهربائية الشبيهة بالخيط بمناطق معينة من الدماغ، يستغرق 30 دقيقة فقط، ولا يتطلب تخديراً عاماً، وسيتمكن المرضى من العودة إلى المنزل في نفس اليوم.

عانى أربو من إصابته المنهكة أثناء عمله في معسكر للأطفال في تكساس في عام 2016، وقال إنه "ليس لديه أي شعور على الإطلاق" من تحت كتفيه.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.