أميركا والصين

الصين تنتقد تشديد الولايات المتحدة لقواعد تصدير الرقائق

أربك صناعة أشباه الموصلات العالمية الأوسع

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

انتقدت الصين تشديد القواعد الأميركية بشأن صادرات أشباه الموصلات، قائلة إنها خلقت المزيد من العقبات أمام التجارة والمزيد من عدم اليقين في صناعة الرقائق.

وقامت إدارة بايدن الأسبوع الماضي بمراجعة القواعد التي تهدف إلى جعل من الصعب على الصين الوصول إلى رقائق الذكاء الاصطناعي وأدوات صنع الرقائق الأميركية، كجزء من جهد أكبر لتقييد صناعة الرقائق في بكين بسبب مخاوف الأمن القومي.

ونقلت "رويترز" عن بيان للمتحدث باسم وزارة التجارة الصينية قوله: "لقد وسعت الولايات المتحدة مفهوم الأمن القومي، وراجعت القواعد بشكل تعسفي، وشددت إجراءات الرقابة. ولم يؤد ذلك فقط إلى وضع المزيد من العقبات وفرض عبئ امتثال أكبر على الشركات الصينية والأميركية التي ترغب في العمل معاً اقتصادياً وتجارياً بشكل طبيعي، لكنه خلق أيضاً قدراً كبيراً من عدم اليقين بالنسبة لصناعة أشباه الموصلات العالمية"، وفقاً لما اطلعت عليه "العربية Business".

وقال المتحدث، ردا على سؤال أحد الصحفيين، إن الخطوة التي اتخذتها الولايات المتحدة "تؤثر بشكل خطير على التعاون متبادل المنفعة بين الشركات الصينية والأجنبية وتضر بحقوقها ومصالحها المشروعة. وتعارض الصين ذلك بشدة".

وفرضت الولايات المتحدة قواعد في أكتوبر الماضي تحظر الصادرات وتأثرت شركات مثل Nvidia وAMD بهذا الخلاف.

وقال المتحدث إن "الصين مستعدة للعمل مع جميع الأطراف لتعزيز التعاون متبادل المنفعة وتعزيز أمن واستقرار صناعة أشباه الموصلات العالمية وسلسلة التوريد".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.