خاص

"أبل" تحضّر مفاجأة بشأن مستقبلها للذكاء الاصطناعي

تطوير شريحة ذكاء اصطناعي ذاتية لمراكز البيانات

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال أن شركة أبل تعمل على تطوير شريحة لتشغيل أدوات الذكاء الاصطناعي في مراكز البيانات، يتم تصنيعها داخلياً بالشركة على الرغم من أنه من غير الواضح ما إذا كان سيتم نشر أشباه الموصلات على الإطلاق.

وستعتمد هذه الخطة على جهود شركة أبل السابقة لتصنيع شرائح داخلية، والتي تعمل في أجهزة آيفون وماك وغيرها من الأجهزة، وفقاً لما اطلعت عليه "العربية Business".

وذكرت "وول ستريت جورنال" نقلاً عن مصادر أن المشروع يحمل الاسم الرمزي ACDC داخل الشركة.

وارتفعت أسهم شركة أبل بما يصل إلى 1.2% في أواخر التعاملات يوم الاثنين. إلا أنها لا تزال منخفضة بنسبة 5.6% هذا العام حتى الإغلاق.

تحاول شركة أبل اللحاق بنظرائها في مجال التكنولوجيا في مجال الذكاء الاصطناعي التوليدي، والتكنولوجيا التي تقوم عليها برامج الدردشة الآلية وغيرها من الأدوات الجديدة الشائعة. لكن الشركة تستعد للكشف عن استراتيجية جديدة للذكاء الاصطناعي في مؤتمر المطورين العالمي الذي ستعقده الشهر المقبل.

وذكرت بلومبرغ أنه من المتوقع أن يركز نهجها على الميزات الاستباقية الجديدة التي يمكن أن تساعد المستخدمين في حياتهم اليومية. أجرت شركة "أبل" أيضاً محادثات مع شركاء محتملين مثل "غوغل"، وOpenAI لتوفير خدمات الذكاء الاصطناعي التوليدية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.