خاص

بعد انتهاء مبادرة "ذهب بدون جمارك".. كيف تتحرك الأسعار في مصر؟

أسعار الذهب شهدت ارتفاعات قياسية بسبب التقلبات العنيفة بسعر الصرف في العام الأخير

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

من المقرر أن تنتهي غدًا الجمعة، 10 مايو، مبادرة إعفاء الذهب من الرسوم الجمركية للمصريين العائدين من الخارج. وكانت الحكومة المصرية قد أعلنت في 8 نوفمبر من العام الماضي، مد العمل بالقرار رقم 1801 لسنة 2023، الخاص بمنح إعفاء جمركي لواردات الذهب من الجمارك، وذلك لمدة 6 أشهر تنتهي في 10 مايو 2024.

وأوضح مجلس الوزراء المصري، أن القرار نص على إعفاء الذهب بأشكال نصف مشغولة والمعدة للتداول النقدي والحلي والمجوهرات وأجزائها من معادن ثمينة أُخر، وإن كانت مكسوة أو ملبسة بقشرة من معادن ثمينة، والواردة للمنافذ الجمركية صحبة الركاب القادمين من خارج البلاد من الضريبة الجمركية والرسوم الأخرى، فيما عدا الضريبة على القيمة المضافة.

وأفاد بأن قرار تمديد إعفاء واردات الذهب يأتي لما أحدثه من مردود إيجابي في محاولة ضبط الأسواق واستعادة الاستقرار والتوازن للأسعار.

في سوق الذهب، ومع استقرار سوق الصرف، واصلت أسعار الذهب تراجعها في السوق المصرية خلال التعاملات الأخيرة، في الوقت الذي تترقب فيه الأسواق صدور بيانات اقتصادية مؤثرة للاستدلال حول توجهات الفيدرالي الأميركي بشأن مصير أسعار الفائدة خلال الفترة المقبلة.

وخلال العام الماضي، شهدت أسعار الذهب ارتفاعات قياسية بسبب التقلبات العنيفة التي شهدتها سوق الصرف وتدخل عدد من كبار تجار الذهب في تحديد الأسعار، ما تسبب في وجود فجوة كبيرة بين أسعار المعدن النفيس عالميًا، وأسعاره في السوق المصرية.

وفي بيان، قال المدير التنفيذي لمنصة "آي صاغة" لتداول الذهب والمجوهرات عبر الإنترنت، سعيد إمبابي، إن أسعار الذهب تراجعت بالأسواق المحلية بقيمة 5 جنيهات خلال تعاملات نهاية الأسبوع، ليسجل سعر غرام الذهب عيار 21 مستوى 3075 جنيهًا، في حين شهدت الأوقية استقرارًا نسبيًا لتسجل مستوى 2311 دولارًا.

أوضح، أن غرام الذهب عيار 24 سجل 3514 جنيهًا، وبلغ سعر غرام الذهب عيار 18 نحو 2636 جنيهًا، فيمَا سجل غرام الذهب عيار 14 نحو 2050 جنيهًا، وسجل سعر الجنيه الذهب نحو 24600 جنيه.

وقال إن مبادرة إعفاء الذهب المصاحب للعائدين من الخارج من الجمارك بغرض تحقيق توازن بين العرض والطلب، لم تكن فاعليتها كبيرة على الأسواق المحلية، لاسيما مع ارتفاع أسعار الذهب لمستويات قياسية خلال تطبيقها.

فقد ارتفعت أسعار الذهب لأعلى مستوياتها على الإطلاق في تاريخ مصر خلال يناير الماضي، حيث سجل سعر غرام الذهب عيار 21 مستوى 4100 جنيه، بينما سجل سعر غرام الذهب عيار 24 مستوى 4690 جنيهًا.

وأشار إلى أن تحقيق التوازن بين العرض والطلب ذريعة وهمية لاستغلال الأوضاع ورفع الأسعار، لاسيما مع غياب البيانات الحقيقية التي ترصد حجم الطلب وحجم المعروض من الذهب بالأسواق. ولفت، إلى أن المبادرة أفقدت الدولة حصيلة دولارية كبيرة، نتيجة تحويل المصريين بالخارج لمدخراتهم من الدولار إلى الذهب.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.