اقتصاد

وزارة الاقتصاد الإماراتية توقع اتفاقية مع الدوري الإسباني لكرة القدم لمكافحة القرصنة

لحجب المواقع الإلكترونية المنتهكة لحقوق الملكية الفكرية وحقوق المؤلف والنشر

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
4 دقائق للقراءة

وقّعت وزارة الاقتصاد الإماراتية اتفاقية مع رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم "لاليغا"، لإطلاق مشروع إنشاء "مختبر مكافحة القرصنة" لحجب المواقع الإلكترونية المنتهكة لحقوق الملكية الفكرية وحقوق المؤلف والنشر والمحتوى الإبداعي في دولة الإمارات، وتطوير التكنولوجيا والأدوات الرقمية للكشف عن الاستخدام غير القانوني للمحتوى الصوتي والمرئي.

وسيُقام هذا المشروع في مدينة دبي للإعلام التابعة لمجموعة تيكوم، وستعمل الوزارة والرابطة على تنفيذ المشروع بالتعاون مع هيئة تنظيم الاتصالات والحكومة الرقمية.

وقّع الاتفاقيةوكيل وزارة الاقتصاد، عبدالله أحمد آل صالح، ورئيس رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم، خافيير تيباس، وذلك بحضور اللواء، مساعد القائد العام لشؤون التميز والريادة في شرطة دبي رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات للملكية الفكرية الدكتور عبدالقدوس العبيدلي، والرئيس التنفيذي لمجموعة تيكوم، عبدالله بالهول، وماجد السويدي، النائب الأول لرئيس مجموعة تيكوم، مدينة دبي للإعلام وفق وكالة أنباء الإمارات "وام".

وأكد عبدالله آل صالح، حرص الإمارات على تطوير منظومة متكاملة للملكية الفكرية وفق أفضل الممارسات العالمية، وبناء بنية تشريعية لها هي الأكثر مرونة وتنافسية على المستوى الإقليمي والدولي، وبما يتماشى مع رؤية "نحن الإمارات 2031".

وقال إن توقيع الاتفاقية يأتي استكمالاً لجهود وزارة الاقتصاد في تعزيز الحماية المتكاملة للملكية الفكرية وأصحاب الأعمال الإبداعية في الدولة، حيث تهدف الشراكة مع "لاليغا" إلى تطوير أنظمة الحجب للمواقع المنتهكة لحقوق الملكية الفكرية في الدولة وفق أفضل الممارسات المتبعة عالمياً، وتعزيز شراكات الإمارات في مكافحة التعديات على حقوق الملكية الفكرية ودعم الجهود الدولية في هذا الصدد، كما سيدعم هذا المشروع الجديد مبادرة "InstaBlock" التي أطلقتها الوزارة في فبراير الماضي ضمن مبادرات منظوماتها الجديدة للملكية الفكرية.

يُذكر أن وزارة الاقتصاد من خلال مبادرة "InstaBlock" استطاعت حجب 1117 من المواقع التي تنتهك حقوق نشر المحتوى الإبداعي على المنصات الرقمية، وذلك خلال شهر رمضان المُبارك لعام 2024 مقارنةً بـ 62 موقعاً في رمضان 2023.

وقال خافيير تيباس، رئيس رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم "لاليغا" إن هذه الشراكة مع وزارة الاقتصاد تمثل أهمية كبرى في تعزيز حماية حقوق الملكية الفكرية وسوف تؤدي دوراً بارزاً في مكافحة أنواع الاختراقات والتهديدات التي تقف أمام نمو هذه الصناعة خلال المرحلة المُقبلة، كما تقدم دولة الإمارات نموذجاً رائداً في تطوير وتنمية أنشطة ومجالات الملكية الفكرية.

وأشار إلى أن المشروع يعد خطوةً تاريخية، ويأتي في وقتٍ يشهد تناميا للتهديدات التي تلقي بظلالها على الملكية الفكرية في القطاع الرياضي، مؤكدا أن هذه الخطوة تجسد أهمية التنسيق وتضافر الجهود بين القطاعين الحكومي والخاص لمواجهة عمليات قرصنة المحتوى المرئي والصوتي،كما تسلط الضوء على دور التكنولوجيا في مكافحة الأنشطة الاحتيالية وأنشطة القرصنة.

وأشار الرئيس التنفيذي لمجموعة تيكوم، عبدالله بالهول، إلى أن حماية الملكية الفكرية تُعدّ من الركائز الأساسية لدفع عجلة الاقتصاد القائم على المعرفة، مشيراً إلى الدور الريادي الذي تؤديه دولة الإمارات ودبي في هذا الإطار، بفضل مكانتهما المرموقة كوجهة عالمية رائدة للإبداع.

وقال "إن قطاع الإعلام التابع لمجموعة تيكوم يضم أكثر من 3500 عميل ضمن مدينة دبي للإعلام ومدينة دبي للاستوديوهات ومدينة دبي للإنتاج، حيث تتوافق أهدافنا مع الإستراتيجيات الحكومية ذات الرؤية المستقبلية مثل رؤية "نحن الإمارات 2031" الوطنية وأجندة دبي الاقتصادية D33.

وستعمل الوزارة من خلال هذا المشروع على تحفيز الاستثمار في التكنولوجيا والتقنيات الرقمية المتقدمة والخدمات الخاصة بالمختبر، وتحقيق أكبر استفادة ممكنة لحماية أعمال أصحاب الحقوق الإبداعية والابتكارية في الدولة، بما يدعم أهداف الوزارة الاستراتيجية بتحقيق الريادة والتنافسية في الابتكار وحقوق الملكية الفكرية، وتمكين الكفاءات الوطنية المبدعة من استخدام تطبيقات الملكية الفكرية، وبما يسهم في بناء اقتصاد وطني قائم على المعرفة والابتكار.

وسيتم إنشاء "مختبر مكافحة القرصنة" في مدينة دبي للإعلام على غرار مختبر مكافحة القرصنة في مدريد الخاص بالرابطة، واعتماداً على أفضل الممارسات المتبعة في هذا الصدد وأدوات وخدمات تكنولوجية ورقمية للكشف عن الاستخدام غير القانوني للمحتوى الصوتي والمرئي وتحليله وإزالته.

وأشارت الوزارة إلى أن السبب وراء اختيار المدينة هو أنها تعمل بالتنسيق مع الهيئات والجهات الحكومية المختصة على وضع السياسات والتنظيمات التي تشجع على نمو الصناعات الإبداعية وتعزز من حماية حقوق الملكية الفكرية، كما أن المدينة تساهم في تطوير إطار قانوني وتنظيمي يدعم الابتكار والإبداع في الصناعات الإعلامية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.