.
.
.
.

تخصيص 35 مليون ريال لتمويل مشاريع سياحية سعودية

في اتفاقية جمعت هيئة السياحة وبنك التسليف

نشر في: آخر تحديث:
وقعت الهيئة العامة للسياحة والآثار، اتفاقية مع البنك السعودي للتسليف والادخار لرعاية قطاع المنشآت الصغيرة والناشئة في مجال السياحة والآثار، وتأتي هذه الاتفاقية استكمالاً للاتفاقية السابقة الموقعة بين الجهتين وتماشياً مع آليات التمويل الجديدة التي استحدثها البنك السعودي للتسليف والادخار والتي تستلزم وجود جهات راعية للمنشآت الطالبة للتمويل، حيث ستكون الهيئة بموجب هذه الاتفاقية ضمن الجهات الراعية للمنشآت والمشاريع السياحية والتراثية الطالبة لتمويل البنك.

ووقع الاتفاقية الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار، ومدير عام البنك السعودي للتسليف والادخار، الدكتور إبراهيم بن عبدالعزيز الحنيشل، في مقر الهيئة بالرياض أمس، وفقاً لصحيفة "الشرق الأوسط".

وأكد الأمير سلطان بن سلمان بعد توقيع الاتفاقية، أن الشراكة بين الهيئة والبنك أثمرت تمويل مشاريع سياحية وتراثية بمبالغ تجاوزت 35 مليون ريال حتى الآن، مؤكداً أن هناك عدداً من المشاريع التي هي في طريقها للتمويل من البنك بدعم من الهيئة.

وأشار إلى أهمية التعاون بين الهيئة والبنك في مجال تنمية الاستثمارات الداعمة للأنشطة السياحية المختلفة، مشيراً إلى أن السياحة تعد من أكثر القطاعات التي تحتاج إلى برامج التمويل في المشاريع الصغيرة والمتوسطة، ولافتاً إلى أن دعم مثل هذه المشاريع سيولد فرص العمل للشباب السعودي، كما يسهم في تنمية السياحة بالمملكة في مختلف المناطق والمحافظات ويدعم اقتصادها.

وعبر عن تطلعه للتوسع في هذه المشاريع لما لها من انعكاسات مباشرة على مستويات الخدمة والارتقاء بها، وتهيئة المواقع السياحية التي تحظى بطلب كبير من المواطنين.

يشار إلى أن البنك السعودي للتسليف والادخار قام من خلال اتفاقية التعاون الموقعة مع الهيئة بتمويل 44 مشروعاً سياحياً وتراثياً بقيمة تجاوزت 35 مليوناً و673 ألف ريال، وذلك بعد الدراسة والتأييد من الهيئة العامة للسياحة والآثار لتلك المشروعات.