.
.
.
.

137 مليون دولار عوائد فنادق أبوظبي خلال فبراير

أعداد النزلاء ارتفعت 7% إلى 196 ألف نزيل

نشر في: آخر تحديث:

سجلت المنشآت الفندقية في العاصمة الإماراتية أبوظبي نمواً بنسبة 7% في عدد نزلائها خلال شهر فبراير الماضي، مقارنة بالفترة نفسها من 2012، وهو ما رافقه زيادة كبيرة في عدد الليالي الفندقية والعوائد ومستويات الإشغال ومتوسط فترات الإقامة.
وأظهرت إحصاءات "هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة" أن 141 فندقاً وشقة فندقية ومنتجعاً في مختلف أنحاء الإمارة قد استقبلت 196.518 نزيلاً، أمضوا 676.445 ليلة خلال شهر فبراير 2013، بارتفاع 23% مقارنة بشهر فبراير 2012.
وبلغ إجمالي العوائد الفندقية 503.3 مليون درهم (137 مليون دولار)، بنسبة نمو 7% مقارنة بشهر فبراير 2012، في حين ازدادت عوائد الغرف الفندقية بنسبة 31% إلى 282.4 مليون درهم (76.9 مليون دولار)، موفرة 44% من إجمالي الإيرادات الفندقية. كما ارتفعت عوائد أنشطة الأطعمة والمشروبات بنسبة 14% إلى 178.2 مليون درهم (48.4 مليون دولار)، ما يوازي 35.4% من إجمالي الإيرادات الفندقية.
وفي بيان صحافي حصلت "العربية.نت" على نسخة منه، أوضح مبارك حمد المهيري، مدير عام "هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة"، أن مؤشرات الأداء في شهر فبراير تؤكد أن النزلاء يمضون فترات أطول في أبوظبي، وأن رسالة الوجهة السياحية، التي تدعو الزوار للاستمتاع بمعالمها ومنتجعاتها ومرافقها الترفيهية وبنيتها التحتية المتكاملة لفعاليات الأعمال الأكبر والأكثر تنوعاً وتميزاً عن أي وقت مضى، تلقى قبولاً واسعاً وتحقق نتائج إيجابية انعكست على زيادة متوسط فترة الإقامة الفندقية بنسبة 15% إلى 3.44 ليلة خلال شهر فبراير الماضي.