.
.
.
.

"جميرا" تفتتح في الكويت أول فنادقها في دول الخليج

تدير 5006 غرف في 20 منشأة فندقية فاخرة في 11 وجهة حول العالم

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت مجموعة جميرا للضيافة العالمية الفاخرة التي تتخذ من دبي مقراً لها والعضو في "دبي القابضة" عن تسجيل أداء قوي في منشآتها الفندقية في الإمارات والعالم خلال الربع الأول من عام 2013، وعن تعزيز استراتيجيتها للنمو وترسيخ أداء أعمال المجموعة خلال بقية العام الحالي.

فقد حققت فنادق ومنتجعات جميرا حول العالم خلال الربع الأول نسب إشغال عالية وحققت ارتفاعاً بنسبة 9% ، مقارنة بالفترة نفسها من عام 2012، كما ارتفع متوسط سعر الغرفة الفندقية بنسبة 9% مقارنة في نفس الفترة من العام الماضي، بينما ارتفع معدل إيرادات الغرفة المعروضة بنسبة 22%. حيث تستند بيانات قوة مستوى الأداء إلى فنادق ومنتجعات جميرا التي استمرت عمليات تشغيلها لأكثر من 18 شهراً.

وقال جيرالد لوليس، الرئيس والرئيس التنفيذي في مجموعة جميرا، في "المؤتمر العربي للاستثمار الفندقي" في دبي، "يسرني جداً أن أرى هذا الانتعاش والنجاح الهائل لمجموعة جميرا والذي عايشناه في سنة 2012 التي كانت سنة مميزة جداً للقطاع السياحي في الدولة ولجميرا بشكل خاص، حيث حققنا أداء عالياً خلال العام الماضي وفي خلال الشهور الأربعة الأولى من عام 2013."

إن الأسواق الرئيسية من قائمة الخمس بلدان الأولى المصدرة للسياحة لفنادق ومنتجعات جميرا في الإمارات هي السوق الروسية (%19)، والسوق البريطانية (16.2%)، والسوق الخليجية (14.1%)، والسوق الألمانية (7.4%)، والسوق الأميركية (3.5%). أما الأسواق الرئيسية لمنشآت جميرا الست في أوروبا والمتواجدة في كل من لندن وفرانكفورت ومايوركا وروما، فهي السوق البريطانية (15%)، والسوق الإماراتية (11%)، والسوق الأميركية (9.4%)، والسوق الألمانية (8.5%)، والسوق السعودية (6.4%)؛ في حين تتمتع فنادق جميرا الآسيوية في الصين وجزر المالديف بتدفقات سياحية قوية من الصين وروسيا ودولة الإمارات العربية والولايات المتحدة والمملكة المتحدة.

توسعة مدينة جميرا

تم اعتماد المرحلة الرابعة من توسعة مدينة جميرا في دبي في شهر نوفمبر من عام 2012، وسيتم تشييد فندق فخم ضمن مخططات المشروع من فئة الخمس نجوم والذي سيشكل إضافة جديدة ومهمة للمرافق الفخمة الموجودة حالياً في المنتجع، والتي تضم فندق ميناء السلام وفندق القصر ودار المصيف. وسوف تبدأ أعمال بناء الفندق المكون من 430 غرفة في الموقع ما بين فندق ميناء السلام وحديقة الألعاب المائية وايلد وادي، ومن المقرر البدء بعمليات الإنشاء خلال فترة صيف 2013 على أن تنتهي بحلول عام 2015.

بهذا سيرتفع عدد فنادق ومنتجعات جميرا في دولة الإمارات إلى 10 منشآت فندقية مما سيزيد من نوعية الخيارات المتوفرة للضيوف وفرص العمل الوظيفية في القطاع السياحي.

الافتتاح التمهيدي لأول فندق لجميرا في الكويت

تتطلع مجموعة جميرا للافتتاح التمهيدي لفندق ومنتجع جميرا شاطئ المسيلة في الكويت خلال الأيام القليلة المقبلة، ويعد الفندق أول منشأة فندقية للمجموعة في دول مجلس التعاون الخليجي خارج دولة الإمارات والذي من المتوقع له أن يكون الأفخم في مدينة الكويت.

ويقع فندق ومنتجع جميرا شاطئ المسيلة على شاطئ الخليج العربي بالقرب من مركز المال والأعمال وأشهر المقاصد السياحية في الكويت، وعلى مسافة 10 دقائق من مطار الكويت الدولي.