صحيفة: لبنان يستعد لانتعاش سياحي مع الانفراج السياسي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

يستعد لبنان لموسم سياحي مزدهر هذه السنة مع استتباب الأمن تدريجا واستقرار الأوضاع السياسية نسبياً، بعد ثلاث سنوات تكبد خلالها القطاع السياحي خسائر فادحة ساهمت إلى حد كبير في إبعاد لبنان عن الخريطة السياحية العالمية.

ولعل بوادر الانفراج السياسي، وقرار دول الخليج رفع الحظر عن زيارة لبنان يبشران بانتعاش جديد للقطاع السياحي، إذ إن الخليجيين والعرب يشكلون أكثر من 60% من نسبة السياح الوافدين إلى لبنان وسوريا (قبل اندلاع الأزمة السورية) بحسب جريدة النهار اللبنانية.

وأكد وزير السياحة ميشال فرعون أن الوزارة "تعمل على تفعيل التنسيق مع شركة طيران الشرق الأوسط لتقديم عروض كاملة بالتنسيق مع وكالات السفر لا تتعدى كلفتها 1000 دولار للشخص الواحد، وتتضمن سعر بطاقة السفر والإقامة في الفندق لمدة 6 أيام، منها ليلة في بيروت وخمس في إحدى القرى اللبنانية".

وتتجه وزارة السياحة اللبنانية بحسب الوزير إلى تقديم ديناميكية جديدة للسياحة عبر الإضاءة على المعالم السياحية لكل قرية، خصوصا في المناطق النائية، وهو ما يسمى ECO-TOURISM، فضلاً عن استحداث موقع إلكتروني جديد لوزارة السياحة يعمل على الترويج للمناطق السياحية.

وكشف عن التحضير لخدمة عبر الهاتف يتم إطلاقها في سبتمبر المقبل تسمح للسائح بالاطلاع على المواقع السياحية في لبنان وأبرز المنتجعات المتوفرة في كل منطقة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.