خور دبي ينبض بالحياة مع اقتراب فصل الشتاء

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

بدأت معالم الحياة تعود تدريجياً إلى خور دبي مع اكتساء سماء دبي حلة من الغيوم البيضاء التي تنذر بقدوم فصل الشتاء، وهو ما ينتظره سكان هذه المدينة للهروب من حرارة الصيف والاستمتاع بالأجواء المعتدلة.

وعمل فندق وأبراج شيراتون خور دبي، الذي يقبع بفخامة ومهابة على ضفاف الخور على مدار الـ36 عاماً الماضية، على توسيع نطاق خدماته الفندقية وكرم ضيافته لاستقبال السكان والمسافرين، حيث خبر على مر العقود هبات الأمواج الموسمية من الأنشطة والفعاليات التي تجتاح الخور.

وقال ستيفان فاندن أوويل، المدير العام لفندق وأبراج شيراتون خور دبي: "من المعتاد أن تلعب منطقة خور دبي دورا محوريا للأنشطة والفعاليات الشتوية في الإمارة، ومع بدء تغير هذا الواقع العريق أصبح الخور يجسد تراث إمارة دبي الحي. ومن هنا، يحتل فندق وأبراج شيراتون خور دبي موقعاً ومكانةً متميزة مع ما يمتاز به من أجمل الإطلالات الساحرة على خور دبي الشهير، والتي تمتد لتشمل أروع المشاهد الخلابة والشاملة لأفق المدينة، فنحن على بعد دقائق فقط من بعض أكثر المواقع والمعالم شهرة في دبي، وعلى مسافة قصيرة بالسيارة من قلب منطقة دبي الجديدة".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.