.
.
.
.

دبي تستضيف أكبر معرض لليخوت بالشرق الأوسط

نشر في: آخر تحديث:

أكدت سلطة مدينة دبي الملاحية رعايتها ومشاركتها في مؤتمر الشرق الأوسط لليخوت 2016 الذي سينعقد يوم 29 فبراير الجاري في فندق الحبتور غراند إيذانا بانطلاقة فعاليات معرض دبي العالمي للقوارب الحدث الأكبر من نوعه المتخصص في مجال الترفيه البحري في المنطقة.

وقال عامر علي، المدير التنفيذي في سلطة مدينة دبي الملاحية، إن القطاع البحري في دبي شهد تحولات جذرية على مدار السنوات الأخيرة وهو يعد اليوم ركنا أساسيا من أركان الاقتصاد المحلي بالنظر إلى دوره المحوري في دفع عجلة التنمية الشاملة المستدامة ودعم الناتج المحلي الإجمالي لإمارة دبي، وهذا ما نتطلع لمناقشته خلال مشاركتنا في "مؤتمر الشرق الأوسط لليخوت 2016" الذي يشكل منبرا مهما لتبادل المعرفة والخبرات مع نظرائنا من كبار أقطاب القطاع البحري من مختلف أنحاء العالم والوقوف على آخر المستجدات والتقنيات واللوائح التنظيمية والسياسات وأفضل الممارسات المتعلقة بالشأن البحري والملاحة الترفيهية في منطقة الشرق الأوسط عموما وإمارة دبي خصوصا.

وستتمحور دورة العام من "مؤتمر الشرق الأوسط لليخوت" الذي يحمل عنوان "الاستثمار من أجل المستقبل تحديد الاستراتيجيات المستقبلية" حول أهم القضايا والجوانب المتعلقة بمشاريع الواجهات البحرية في المنطقة والتشريعات والقوانين البحرية المعمول بها مع التركيز بشكل خاص على قطاع صناعة اليخوت المتنامي في منطقة الشرق الأوسط، وأهم الاتجاهات الناشئة والتطلعات المستقبلية للمجتمع البحري والملاحي على المستوى المحلي والإقليمي وسط مشاركة واسعة من قبل كبار الخبراء والمسؤولين وصناع القرار من مختلف المجالات والقطاعات البحرية في العالم وسيكون للسلطة الملاحية مشاركة فاعلة في الحدث، حيث سيقوم نوفل الجوراني مدير إدارة التسويق والاتصالات في "سلطة مدينة دبي الملاحية" بتقديم كلمة رئيسية لاستعراض أهمية القطاع البحري في دعم الاقتصاد المحلي وتسليط الضوء على أبرز ملامح "استراتيجية القطاع البحري في إمارة دبي" وأهم التطورات والتحديات والفرص المتاحة في القطاع المحلي.