.
.
.
.

شركات طيران أميركية تجدد الحديث عن منافسة غير عادلة

نشر في: آخر تحديث:

طلب الرؤساء التنفيذيون لأكبر 3 شركات طيران أميركية مقابلة وزير الخارجية الجديد ريكس تيلرسون لمناقشة ما تزعم الشركات إنه دعم حكومي غير عادل يسمح لشركات الطيران الخليجية بخفض الأسعار وإخراج المنافسين من مسارات مهمة، داعين إلى مراجعة سياسة الأجواء المفتوحة بحسب صحيفة البيان.

وجدد رؤساء شركات الطيران الأميركية، حدثيهم حول استفادة الناقلات الخليجية من مساعدات حكومية بقيمة 50 مليار دولار. وهو ما تنفيه الشركات الخليجية. وجاء طلب الرؤساء التنفيذيين لمجموعة أميركان إيرلاينز ويونايتد كونتننتال ودلتا اير لاينز في رسالة نشرت بموقع مجموعة الشراكة من أجل أجواء مفتوحة وعادلة الممثلة لمصالح قطاع الطيران الأميركي.

وقال موقع «Air Transport News»: إن شركات طيران أميركية أخرى تخالف الناقلات الثلاث. فقد قال «فردريك سميث» رئيس مجلس إدارة فيديكس، ورئيسها التنفيذي في شهادته أمام لجنة النقل في مجلس الشيوخ: «إن الناقلة تدعم بكل قوة سياسة الأجواء المفتوحة». وإنه في ظل احتدام المنافسة، والنماذج الجديدة التي تتحدى هيمنة ناقلات الإرث التقليدي، فإن البعض يدعو إلى الحد من اتفاقيات الأجواء المفتوحة لحماية الشركات الأميركية الضخمة من منافسة جديدة.