.
.
.
.
فيروس كورونا

سلالة كورونا الجديدة.. أوروبا تعزل بريطانيا

نشر في: آخر تحديث:

علق عدد من الدول الأوروبية الرحلات الجوية، ورحلات القطارات إلى المملكة المتحدة، بسبب ظهور سلالة جديدة من فيروس كورونا يعتقد أنها أشد عدوى بنسبة 70%.

وطالبت إسبانيا باستجابة أوروبية منسقة بشأن السفر من وإلى بريطانيا بعد تحور كورونا، فيما قالت الحكومة الألمانية، إن تعليق الرحلات الجوية مع بريطانيا سيبدأ منتصف الليلة.

وأعلن مصدر حكومي أن ألمانيا قد تعلق الرحلات مع بريطانيا وجنوب إفريقيا، بسبب الجائحة، في إطار عودة بعض القيود لمواجهة سلالة جديدة من الفيروس ظهرت في بريطانيا.

من جانب آخر قال مراسل قناة "العربية" في باريس إن فرنسا تبحث تعليق الرحلات إلى بريطانيا، فيما قالت بلجيكا إنها ستعلق الرحلات الجوية وحركة الطائرات القادمة من المملكة المتحدة.

بدورها قررت هولندا حظر استقبال رحلات جوية تقل مسافرين من المملكة المتحدة، اعتباراً من اليوم الأحد، وذلك بعدما اكتشفت بريطانيا سلالة جديدة من فيروس كورونا.

وقالت الحكومة الهولندية في بيان صباح اليوم الأحد إن حظر السفر سيظل سارياً حتى الأول من يناير كانون الثاني، مضيفة أنها تتابع التطورات وتدرس فرض إجراءات إضافية تتعلق بوسائل السفر الأخرى.

وعلى مستوى الشرق الأوسط، وضع مطار الكويت وجهة بريطانيا على قائمة الدول عالية الخطورة بسبب كورونا المتحور.

من جانبها حذرت الصحة الإسرائيلية من أنه يجب غلق مطار بن غوريون تحسبا لانتقال كورونا المتحور من بريطانيا.

يأتي الحظر بعدما أعلن رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، ومجموعة من العلماء السبت أن السلالة الجديدة المكتشفة في البلاد أشد عدوى بنسبة 70%.

وسجلت ألمانيا، الجمعة الماضية، 33 ألفا و777 إصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19)، وهو أعلى عدد إصابات تسجله البلاد في يوم واحد منذ بدء تفشي الجائحة.

وبدأت دول الاتحاد الأوروبي في رفع قيود السفر تدريجيا، مع عدد من البلدان، بعد فرض إجراءات حظر السفر على خلفية انتشار الفيروس.

بيانات معهد "روبرت كوخ" الألماني الجديدة أكدت أن عدد الإصابات في البلاد، وصلت إلى أكثر من مليون و43 ألف حالة، فيما بلغ عدد الوفيات 813 شخصا توفوا خلال 24 ساعة، ليصل العدد الإجمالي للوفيات إلى 24 ألفا و938 شخصا.

عدد الوفيات في ألمانيا ارتفع السبت، إلى 952 شخصا، وهو أعلى عدد وفيات تسجله ألمانيا في يوم واحد.

وفرضت ألمانيا منذ الأربعاء الماضي، إجراءات أكثر صرامة بسبب تسجيلها لأسوأ حصيلة منذ بدء انتشار الجائحة، حيث أغلقت المحلات غير الأساسية، والمدارس، ومراكز الرعاية النهارية.