.
.
.
.
سياحة

في مؤشر على عودة زخم السياحة.. رفع حد إشغال الفنادق في دبي

تعميم للمنشآت الفندقية في الإمارة يسمح بزيادة الإشغال الفندقي إلى 80% كحد أقصى

نشر في: آخر تحديث:

أفادت صحيفة "الخليج" بأن دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، أصدرت تعميماً للمنشآت الفندقية في الإمارة يسمح بزيادة الإشغال الفندقي إلى 80% كحد أقصى.

ويأتي السماح برفع الإشغال الفندقي الذي تم تحديده منذ مطلع فبراير 2021 بـ70%، إلى نسبة 80%، تزامناً مع تزايد وتيرة النشاط السياحي في الإمارة، إضافة إلى نمو الطلب على السياحة الداخلية بسبب عطلة الربيع، وزيادة تدفق السياحة الدولية.

ودعت الدائرة إلى ضرورة تقيد المنشآت الفندقية في الإمارة بشكل كامل، بالتدابير الاحترازية والإجراءات الصادرة، من أجل ضمان صحة وسلامة النزلاء والموظفين.

وتعمل "دبي للسياحة" بشكل مستمر على تقييم الوضع المستجد مع السلطات الصحية.

وقالت مصادر في السوق السياحية للصحيفة إن هنالك زيادة في أعداد الوفود السياحية القادمة من دول العالم وخاصة من أوروبا الشرقية وبعض دول رابطة الدول المستقلة إلى دبي ودولة الإمارات، مشيرة إلى أنه في المرحلة المقبلة سوف تستقبل فنادق الإمارات وفوداً سياحية جديدة من أوكرانيا وروسيا.

وأضافت المصادر أن القطاع السياحي في دولة الإمارات يواصل استقطاب السياحة الدولية، باعتبار الدولة وجهة سياحية آمنة في العالم، موضحين أن الإجراءات والتدابير التي تطبقها مختلف الجهات من شركات الطيران والمطارات والفنادق وحتى مراكز التجزئة والوجهات الترفيهية المختلفة، جعلت من الإمارات وجهة سياحية مفضلة على المستوى العالمي.

وأوضحت المصادر أن فنادق الإمارات بدأت بتسجيل حركة سياحية جيدة وخاصة من الأسواق الدولية المفتوحة والتي لا يوجد عليها قيود على السفر، مشيرين إلى أن هنالك تطوراً واضحاً في أداء الفنادق بدعم من السياحة الدولية، بالإضافة إلى زيادة الطلب من السوق الداخلي بالتزامن مع عطلة الربيع.

وبحسب بيانات "كابا"، وسعت شركة "أورال إيرلاينز" الروسية عملياتها اعتباراً من 2 إبريل 2021 لتشمل دولة الإمارات، حيث ستشغل رحلاتها إلى الدولة من 13 مدينة روسية، مما سينعكس على الحركة السياحية بين البلدين.

يذكر أن روسيا ورابطة الدول المستقلة وأوروبا الشرقية، قد ساهمت بنحو 18% من إجمالي زوار دبي خلال شهري يناير وفبراير 2021 بما يعادل 146 ألف زائر دولي.

ووصل عدد زوار دبي منذ بداية العام وحتى نهاية فبراير 2021، إلى نحو 810.2 ألف سائح دولي، في حين وصل عدد الليالي الفندقية إلى 4.81 مليون ليلة.

وأشارت البيانات إلى أن متوسط الإشغال في جميع المنشآت الفندقية خلال شهري يناير وفبراير وصل إلى 65%، حيث سجلت الشقق الفندقية المتوسطة أعلى معدل بلغ 84%، و75% للشقق الفخمة و70% للفنادق من فئات 1 إلى 3 نجوم، وحققت الفنادق من فئة 4 نجوم إشغالاً بنسبة 65%، والفنادق من فئة 5 نجوم 54%.