.
.
.
.
طيران

شركات الطيران تتوقع عاماً سيئاً آخر.. رغم تحسن الآفاق                            

الخسائر تقدر بـ 38 مليار دولار هذا العام

نشر في: آخر تحديث:

توقعت شركات الطيران عاما صعبا آخر مع تسجيل خسائر إجمالية بقيمة 47,7 مليار دولار رغم تحسّن الآفاق عام 2021، وفق ما أعلنه أمس الأربعاء اتحاد النقل الجوي الدولي (أياتا).

تظهر تقديرات النتائج المالية تدهورا مقارنة بالتوقعات السابقة لاتحاد النقل الجوي الدولي في ديسمبر، التي قدّرت أن الخسائر ستبلغ 38 مليار دولار هذا العام. وكانت الخسائر بلغت نحو 126,54 مليار دولار عام 2020.

رغم ذلك، رفع الاتحاد قليلا توقعات حركة المسافرين الجوية العالمية لهذا العام لتصل إلى 43% من مستواها عام 2019، بعد أن وضعتها تقديرات فبراير في مستوى يراوح بين 33 و38%.

الشركات مثقلة بتكاليف ثابتة كبيرة من بينها تكاليف الطائرات غير المستعملة، وستتكبد "مصاريف تبلغ 81 مليار دولار" هذا العام، وفق ما نقله اتحاد النقل الجوي الدولي في بيان عن مديره العام ويلي والش.

واعتبر الاتحاد أن "الأسواق الداخلية ستتحسّن أسرع من الرحلات الدولية".

ويتوقع أن يسجل 2,4 مليار مسافر عبر الطائرات عام 2021، مقابل 1,8 مليار عام 2020، في حين كان العدد 4,5 مليار عام 2019.

نتيجة ذلك، من المنتظر أن يبلغ إجمالي رقم معاملات شركات الطيران 458 مليار دولار هذا العام، أي بزيادة 23% مقارنة بعام 2020 الذي سجل رقم معاملات بـ372 مليار دولار، لكنه لا يزال بعيداً عن رقم عام 2019 الذي بلغ 838 مليار دولار.

ويضم اتحاد النقل الجوي الدولي 290 شركة طيران تمثل 82% من الحركة الجوية العالمية.