.
.
.
.
اقتصاد دبي

مطارات دبي تتوقع استقبال 27 مليون مسافر بنهاية العام الحالي

بعد إعلان أكثر من وجهة مهمة خلال الفترة الأخيرة عن تخفيف القيود

نشر في: آخر تحديث:

توقع الرئيس التنفيذي لمؤسسة مطارات دبي، بول غريفيث، أن يشهد الطلب على السفر ارتفاعاً حاداً خلال الفترة المتبقية من 2021 وعلى مدار 2022، وذلك بعد إعلان أكثر من وجهة مهمة خلال الفترة الأخيرة عن تخفيف القيود المفروضة على حركة السفر.

وحول تأثيرات القرارات التي أعلنتها الولايات المتحدة الأميركية، والمملكة المتحدة والمملكة العربية السعودية، أخيراً بشأن التخفيف من القيود المفروضة على حركة المسافرين إليها، قال: "لست متيقناً متى نصل إلى مستوى حركة السفر الذي كان سائداً قبل تفشي جائحة "كوفيد 19"، لكن أعتقد أن هذه القرارات تُعد بمثابة دفعة هائلة انتظرناها وها هي تحققت أخيراً".

وتابع: "لا شك لدي أنه مع تخفيف القيود على حركة السفر إلى السعودية، أميركا وبريطانيا، سنشهد ارتفاعاً حاداً للغاية في الطلب على السفر، بفعل الطلب الكامن لدى عدد هائل من البشر، يُقدر بنحو 4 مليارات نسمة، بعد أن خضعوا بشكل أو بآخر لحالات إغلاق كانت مفروضة عبر كافة أنحاء الكرة الأرضية على مدى الــ 18 شهراً الأخيرة"، نقلاً عن صحيفة "البيان" وفقاً لمقابلة مع تلفزيون "بلومبيرغ".

وأضاف: "في ظل بدء تخفيف القيود على حركة السفر، نحن واثقون للغاية أننا سنستقبل نحو 26 أو 27 مليون مسافر، إن لم يكن أكثر من ذلك، بحلول نهاية العام الجاري. إننا على طريقنا للتعافي، ذلك أن عدد المسافرين الذين نتوقع أن نستقبلهم خلال العام المقبل يبلغ ضعف ذلك على الأقل".

وتطرق غريفيث إلى خطط مطارات دبي بشأن تعيين موظفين جُدُد، وحجم الإنفاق الرأسمالي الذي رصدته لهذا الغرض، فقال: "نرغب بتعويض ما فاتنا خلال الأشهر الأخيرة بسبب سياسة ضبط الإنفاق خلال الجائحة، وحيث إن مطار دبي هو المطار الدولي الأكبر على مستوى العالم، فهو يحتاج دوماً للمحافظة على سياسته التي ينتهجها في خدمة العملاء".