طيران

عاصفة شتوية تجتاح كندا وتتسبب في إلغاء رحلات الطيران قبيل عيد الميلاد

ثاني أكبر شركات الطيران في كندا تلغي جميع رحلاتها بسبب الطقس

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

تسببت الرياح القوية والأمطار الجليدية والتساقط الكثيف للثلوج في إغلاق المدارس أمس الجمعة في كندا وقطع الكهرباء عن المنازل وإلغاء العديد من الرحلات الجوية، بعد اجتياح عاصفة شتوية عاتية جميع أنحاء البلاد، مما دفع السلطات الكندية إلى حث المواطنين على البقاء في منازلهم قبل أن تسوء الأحوال الجوية بشكل أكبر.

وقال خبير الأرصاد الجوية ستيف فليسفيدير بوزارة البيئة الكندية، إن من المتوقع أن تؤثر العاصفة على نحو ثلثي المواطنين الكنديين مع عبورها أكثر منطقتين اكتظاظا بالسكان في البلاد، هما أونتاريو وكيبيك، في طريقها إلى المناطق المطلة على الأطلسي.

وقال "في كل موسم للشتاء، نتوقع عواصف (لكن) هذه العاصفة كبيرة".

وألغت شركة "وست جيت إيرلاينز"، ثاني أكبر شركات الطيران في كندا، استباقيا جميع رحلاتها في مطارات تورونتو وأوتاوا وكيبيك بسبب سوء الأحوال الجوية. وحذرت أيضا أكبر شركات الطيران الكندية "أير كندا" من عمليات تأخير وإلغاء.

وذكر موقع فلايت أوير لتتبع الرحلات الجوية أنه تم إلغاء ما يقرب من 320 رحلة طيران أو ما يقرب من ثلث جميع رحلات الوصول والمغادرة المقررة اليوم الجمعة في مطار بيرسون في تورونتو وهو أكثر المطارات ازدحاما في كندا مع تأخير 200 رحلة أخرى.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.