اقتصاد الصين

انتعاش قوي للسياحة الخارجية في الصين خلال عطلة "الأسبوع الذهبي"

تضاعف الطلب 20 مرة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

سجّلت منصات السفر البارزة في الصين حجوزات كاملة، بينما غصّت قاعات المغادرة الدولية في المطارات بطوابير المسافرين الصينيين المتحمسين للسفر نحو وجهات عالمية.

يحرص الصينيون على الاحتفال بعيد منتصف الخريف بشكل تقليدي، إلا أنهم استفادوا أيضاً في العام الجاري من تزامن عيد منتصف الخريف وعطلة العيد الوطني خلال الفترة ما بين يومي 29 سبتمبر الماضي إلى 6 أكتوبر الجاري، لتنظيم رحلات سياحية خارجية.

وفي هذا السياق؛ أظهرت نتائج بيانات معنية أصدرتها منصات سياحة صينية رائدة تشمل "تريب.كوم" و "فليجي" حول عطلة العيد الوطني التي تُعرف بـ"الأسبوع الذهبي"، أظهرت ارتفاعاً كبيراً للطلب على الرحلات الخارجية بلغ نحو 20 ضعفاً مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

وتستفيد العديد من الدول من الإمكانيات الكبيرة التي توفرها سوق السياحة الصينية، حيث أعلنت تايلاند باعتبارها واحدة من أكثر الوجهات شعبية للسياح الصينيين، عن سياسة دخول معفى من التأشيرة مدتها خمسة أشهر للسياح الصينيين في شهر سبتمبر الماضي.

ومنذ ذلك الحين؛ تزايدت الطلبات والاستفسارات حول السفر والحجوزات الخاصة بالدولة الواقعة في جنوب شرق آسيا في النمو، لتحتل تايلاند المرتبة الأولى بين أفضل الوجهات للسفر إلى الخارج خلال العطلة المستمرة.

وحول ذلك؛ قال لي قاو تشاو، مساعد المدير العام لوكالة سفر دولية كبرى في مقاطعة شانشي في شمالي الصين، إن سياسة الإعفاء من التأشيرة توفر حوالي 500 يوان (حوالي 69.64 دولار أميركي) من تكاليف السفر. وبعد أن استأنفت وكالات السفر الصينية ومقدمو خدمات السياحة عبر الإنترنت توفير جولات سياحية جماعية إلى مجموعة موسعة من البلدان والمناطق في شهر أغسطس الماضي، تزايدت شعبية مسارات السفر المتوجهة إلى وسط وشرق إفريقيا، إلى جانب أوروبا، فضلاً عن حجز برامج سياحية بالكامل منذ أوائل شهر سبتمبر الماضي لرحلات نحو وجهات في الشرق الأوسط.

ويشير الخبراء إلى أن استئناف الصين للجولات السياحية الجماعية الخارجية سيلعب دوراً إيجابياً في تعزيز انتعاش صناعة السياحة العالمية، بالنظر إلى كونها أكبر مصدر للسياح المتجهين للخارج.

وبحسب نتائج تقرير مسح رؤى المستهلك العالمي في الصين لعام 2023 الصادر عن شركة "برايس ووترهاوس كوبرز" للتدقيق والاستشارات العالمية، توقع 62% من المستهلكين الصينيين أنهم سيزيدون الإنفاق على السفر، فيما توقع أكثر من 50% منهم أنهم من المحتمل أو من المرجح للغاية أن يسافروا على متن رحلة دولية في الأشهر الستة المقبلة، ما سيجلب فرصاً كبيرة لقطاعات السياحة والضيافة والتجزئة العالمية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.