السعودية والصين

شركات الطيران الصينية تعزز حضورها في السعودية

إطلاق خطوط "China Southern" ثاني طريق إلى المملكة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

ستواصل خطوط "China Southern" الجوية تعزيز حضورها في الشرق الأوسط خلال موسم صيف 2024 مع إطلاق طريق ثانٍ إلى المملكة العربية السعودية.

قبل إطلاق أول رحلاتها "بدون توقف" إلى البلاد اعتبارًا من 16 أبريل مع خدمة تربط بين بكين داشينغ والرياض، قدمت الشركة خططًا لطريق ثانٍ إلى المملكة من شنتشن، بدءًا من يونيو، بحسب موقع "Aviation Week".

اعتبارًا من 3 يونيو، ستبدأ شركة طيران الصين الجنوبية رحلاتها من مطار شنتشن باوان الدولي إلى مطار الملك خالد الدولي بالرياض، حيث ستعمل مرتين أسبوعيًا باستخدام طائرات "إيرباص" A330-300. ستكون شركة الطيران هي المشغل الوحيد لرحلة بمسافة 4199 ميلًا مسار، وفقًا لبيانات محلل جداول "OAG".

قدمت شركة طيران الصين الجنوبية - إلى جانب نظيراتها الصينية "Air China"، وشركة "China Eastern" و"Xiamen" - رحلات جوية محدودة الوقت إلى المملكة العربية السعودية في الماضي لتلبية احتياجات حركة السفر الدينية، لكن المسارين الجديدين المقررين إلى الرياض سيكونان أول خدماتها المنتظمة إلى المملكة العربية السعودية.

سيأتي دخول شركة الطيران التي تتخذ من قوانغتشو مقراً لها إلى السوق السعودية بعد إطلاق الخدمة الافتتاحية لشركة "تشاينا إيسترن" في السعودية اعتبارًا من 8 أبريل والتي تربط شنغهاي بودونغ والرياض. سيتم توفير الرحلات ثلاث مرات أسبوعياً باستخدام طائرة من طراز A330-200.

ويدعم برنامج الاتصال الجوي السعودي، الذي تم إنشاؤه لتعزيز الاتصال الجوي بالأسواق غير المخدومة، المسارين الجديدين لجنوب الصين إلى المملكة. وتأتي هذه الخطوة في إطار الجهود المبذولة لجعل الصين واحدة من أكبر ثلاثة أسواق مصدرة للسياح في المملكة العربية السعودية بحلول عام 2030.

تعد الخطوط السعودية حاليًا شركة الطيران الوحيدة التي تقدم رحلات جوية بدون توقف بين المملكة العربية السعودية والصين، بإجمالي أربعة مسارات. تخدم شركة الطيران قوانغتشو من مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة ومطار الملك خالد الدولي بالرياض، وتحلق مرتين أسبوعيًا و3 مرات أسبوعيًا على التوالي. كما افتتحت مؤخرًا خدمات جديدة من جدة والرياض إلى بكين داشينغ.

قبل الوباء، تشير البيانات الصادرة عن شركة "Sabre Market Intelligence" إلى أن حركة النقل والتوزيع بين المملكة العربية السعودية والبر الرئيسي للصين وصلت إلى ما يقرب من 300 ألف مسافر في الاتجاهين في عام 2019، مما يمثل زيادة بنسبة 19% عن العام السابق. تظهر الأرقام الأولية لعام 2023 أن حركة النقل والتوزيع تبلغ حوالي 283 ألف مسافر في الاتجاهين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.