.
.
.
.

هل تتجه "دانة غاز" لإعادة هيكلة ديونها مجدداً؟

نشر في: آخر تحديث:

ذكرت وكالة رويترز أن شركة دانة غاز طلبت من حاملي صكوكها تقديم معلومات عن حيازاتهم، في تحرك يخشى بعض المستثمرين أنه قد يكون مقدمة لعملية إعادة هيكلة دين جديدة.

وقال مروان شراب رئيس قسم الأفراد والحسابات الخاصة في الرمز كابيتال إنه من المبكر معرفة توجة "دانة غاز" الجديد لكن الوضع الحالي يحمل العديد من الصعوبات بالنسبة للشركات خصوصاً من جانب السيولة، وهو ما يدعم فكرة المحافضة على النقد بالنسبة لهذه الشركات لدعم الجانب التشغيلي للشركة والاستمرارية".

وأضاف شراب "السهم لم يتأثر بهذه الأخبار السلبية بطريقة قوية".

وكانت دانة غاز قد تسببت في هزة في قطاع التمويل الإسلامي في 2017 حين قالت إنها لن تسدد قيمة صكوك بقيمة 700 مليون دولار، متذرعة بأنها لم تعد صالحة في ظل القانون الإماراتي، بسبب تغييرات في ممارسات التمويل الإسلامي.

وبعد معركة قانونية طويلة، توصلت لاتفاق مع دائنيها في عام 2018، وكان قد سبق ذلك عملية إعادة هيكلة في 2012.

وهذا الأسبوع طلبت دانة غاز، التي يبلغ حجم صكوكها الآن 380 مليون دولار تستحق في 31 أكتوبر/تشرين الأول من المستثمرين الكشف عن حيازاتهم، وفقاً لطلب معلومات اطلعت عليه رويترز.