.
.
.
.

ما سبب التباين في أداء أسواق المال العالمية؟

نشر في: آخر تحديث:

ارتفعت الأسهم المدرجة في فرانكفورت اليوم الثلاثاء في الوقت الذي انخفضت فيه بقية الأسواق الأوروبية، إذ أظهرت بيانات أن الصادرات الألمانية زادت في يوليو تموز مما بدد أثر مخاوف من أن المملكة المتحدة تواجه خطر الخروج من الاتحاد الأوروبي بدون إبرام اتفاق تجاري.

ونزل المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.1%، فيما حققت مؤشرات القطاعات الدفاعية والتي من بينها الأغذية والمشروبات والرعاية الصحية والعقارات مكاسب في التعاملات المبكرة.

وبدأت بريطانيا جولة جديدة من المحادثات التجارية الخاصة بالانفصال عبر تحذير الاتحاد الأوروبي بأنها تكثف الاستعدادات للانفصال عن التكتل بدون اتفاق، إذ يتنازع الطرفان بشأن القواعد التي تحكم تجارة بنحو تريليون دولار.