خاص

"ساكسو بنك": الين الياباني ينتظره مزيدا من الضعف الفترة المقبلة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

توقع رئيس قسم تداولات الشرق الأوسط في ساكسو بنك، ياسر الرواشدة، في لقاء مع "العربية Business" مزيدا من الضعف للين الياباني خلال الفترة المقبلة.

وأغلق المؤشر نيكاي الياباني على ارتفاع للجلسة الثانية، اليوم الثلاثاء، بدعم من مكاسب الأسهم المرتبطة بالرقائق وتحسن المعنويات على خلفية تراجع الين.

وصعد نيكاي 1.08% ليغلق عند 39773.13 نقطة. وكسب المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.97% ليغلق عند 2754.69 نقطة.

وقال جون موريتا المدير العام لقسم الأبحاث في شركة تشيباجين لإدارة الأصول "لم تجد السوق محفزات كبيرة اليوم لكن المعنويات ارتفعت بفعل صعود المؤشر أمس الاثنين بعد انخفاضاته الحادة يوم الجمعة".

وقفز نيكاي 0.9% أمس الاثنين بعد أن هبط 1.96% في أكبر تراجع يومي له خلال شهر تقريبا يوم الجمعة.

وأضاف موريتا "تلقت السوق دعما أيضا من ضعف الين". وتراجع الين 0.03% مقابل الدولار إلى 151.86 ين للدولار.

وقال وزير المالية شونيتشي سوزوكي إن السلطات لا تستبعد أي خيارات في التعامل مع التحركات غير المنضبطة للين، مكررا تحذيره من أن طوكيو مستعدة للتحرك ضد الانخفاضات الحادة التي شهدتها العملة في الفترة الماضية.

ويؤدي ضعف الين إلى رفع قيمة الأرباح التي تحققها الشركات في الخارج عندما تعيد تحويلها إلى اليابان.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.